الأميرال مولين: القوات الأميركية منهكة (رويترز-أرشيف)

حذر مسؤول عسكري أميركي كبير من أن أي ضربة جوية إسرائيلية ضد إيران ستزعزع استقرار الشرق الأوسط بدرجة أكبر وتثقل كاهل القوات الأميركية المنهكة في المنطقة.

وقالت صحيفة لوس أنجلوس تايمز إن ذلك التحذير على لسان رئيس هيئة الأركان الأميركية المشتركة الأميرال البحري مايكل مولين جاء بعد أيام من زيارته لإسرائيل، وفي غمرة قلق دولي متزايد من أن الدولة العبرية تدرس جاهدة شن مثل هذا الهجوم على منشآت إيران النووية.

وكان مولين يتحدث أمس الأربعاء في إيجاز صحفي بمقر وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) مباشرة بعد مؤتمر صحفي عقده الرئيس بوش بحديقة البيت الأبيض تناول فيه الموضوع نفسه.

وتجنب بوش سؤالا حول ما إذا كان سينصح إسرائيل بالعدول عن توجيه ضربة لإيران, لكنه أعرب عن اعتقاده بأن المفاوضات متعددة الأطراف هي أفضل وسيلة للتعامل مع البرنامج النووي الإيراني.

من جانبها نقلت صحيفة واشنطن بوست عن مولين قوله في الإيجاز الصحفي إن الأوضاع الحالية في أفغانستان تتطلب مزيدا من القوات الأميركية لكبح جماح العنف المتزايد جراء التمرد هناك.

لكن المسؤول العسكري استدرك قائلا إن البنتاغون لا يملك قوات كافية لإرسالها إلى هناك نظرا لانشغالها بالحرب في العراق.

ووصف حركة طالبان أو القوى المتطرفة في أفغانستان بأنها أضحت "مشكلة شديدة التعقيد" لارتباطها بتجارة المخدرات الواسعة, واقتصاد متداع وحدود مع باكستان سهلة الاختراق.

وأشارت الصحيفة إلى أن العنف في أفغانستان زاد بصورة ملحوظة في الأسابيع الأخيرة لدرجة أن يونيو/حزيران الماضي شهد أكبر معدل للقتلى وسط القوات الأميركية منذ بدء الحرب في 2001.

المصدر : لوس أنجلوس تايمز,واشنطن بوست