أوبزيرفر: بوش يحذر بريطانيا من تقليص قواتها بالعراق
آخر تحديث: 2008/6/15 الساعة 11:30 (مكة المكرمة) الموافق 1429/6/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/6/15 الساعة 11:30 (مكة المكرمة) الموافق 1429/6/12 هـ

أوبزيرفر: بوش يحذر بريطانيا من تقليص قواتها بالعراق

بوش لبراون: إعادة القوات من العراق يجب أن تعتمد على مدى النجاح الذي يتحقق (رويترز-أرشيف)

خص الرئيس الأميركي الذي يزور لندن اليوم الأحد صحيفة ذي أوبزيرفر بمقابلة حذر فيها بريطانيا من التسرع في إعلان جدول زمني لسحب قواتها من العراق، وذلك بعد ورود تقرير الأسبوع الماضي بأن لندن تخطط لإعلان سحب نهائي لقواتها من ذلك البلد قبل نهاية العام الحالي.

وكشف جورج بوش عن أنه أجرى "مباحثات" مع رئيس الوزراء البريطاني غوردون براون بشأن مسألة القوات.

كما أشار بهذا السياق إلى أن الأميركيين مثلهم في ذلك مثل حلفائهم البريطانيين يودون إعادة قواتهم إلى بلادها, غير أنه شدد على أن ذلك لا يمكن أن يتم إلا "اعتمادا على ما يتحقق من نجاح".

واتسم رد بوش على ما يشاع من احتمال الإعلان عن جدول زمني رسمي لإجراء تخفيضات كبيرة في عدد القوات البريطانية بالعراق بالحزم، فقال "ردنا هو يجب ألا يكون هناك جدول زمني نهائي".

وأبرز الرئيس الأميركي تراجع براون العام الماضي عن تنفيذ ما كان قد خطط له من خفض قواته بالعراق, معربا عن ثقته في أن براون سيستمع كما هي حاله هو للقادة الميدانيين للتأكد من أن التضحيات التي تمت لن تذهب سدى بسبب خفض للقوات قد لا يكون مضمون النتائج في الوقت الحالي.

ومن ناحية أخرى رد بوش ببرود على اقتراح براون عقد سلسلة من المؤتمرات الدولية للتصدي لارتفاع أسعار النفط, بما فيها اجتماع الدول المستهلكة والمنتجة للنفط الذي يتوقع أن يعقد الأحد القادم بالسعودية.

وأكد أنه شخصيا لن يشارك فيه, مشيرا إلى أنه "لا وجود لعصا سحرية للتغلب على هذه المشكلة, فكما أننا أخذنا وقتا قبل أن نصل إلى الوضع الذي نحن فيه الآن سنأخذ وقتا للتمكن من الخروج منه, فحقيقة الأمر أن (الحل) هو في أن يزداد العرض أو يتراجع الطلب, والطلب لا يتراجع بين عشية وضحاها خاصة في البلدان الكبيرة المستهلكة للطاقة كالصين مثلا".

الصحيفة قالت إن الرئيس الأميركي شدد في المقابلة التي دامت أربعين دقيقة على أن البرنامج النووي الإيراني هو "الخطر الأكبر والأهم الذي يهدد العالم اليوم" مشيرا إلى أنه يحاول كسب تأييد الأوروبيين لفرض عقوبات أكثر تشددا على طهران "وللحيلولة دون سباق نووي في الشرق الأوسط".

المصدر : الأوبزرفر

التعليقات