تلغراف: إيران تمول جيش المهدي لقتال البريطانيين في البصرة
آخر تحديث: 2008/5/26 الساعة 01:11 (مكة المكرمة) الموافق 1429/5/22 هـ
اغلاق
خبر عاجل :مراسل الجزيرة: حالة تأهب قصوى في الأسطول الروسي ببحر قزوين "تحسبا لأي طارئ"
آخر تحديث: 2008/5/26 الساعة 01:11 (مكة المكرمة) الموافق 1429/5/22 هـ

تلغراف: إيران تمول جيش المهدي لقتال البريطانيين في البصرة

إيران وبريطانيا.. الحرب الخفية في العراق (رويترز-أرشف)

قالت صحيفة صنداي تلغراف البريطانية في عددها اليوم الأحد إن إيران دفعت بطريقة سرية مئات الآلاف من الدولارات إلى مسلحين عراقيين لقتل جنود بريطانيين، وفقا لوثائق حكومية تم تسريبها إلى الصحيفة.

ويحتوي التقرير الذي وصفته الصحيفة بأنه "ميداني" موثوق به، على معلومات كتبها ضابط بريطاني خدم في البصرة خلال واحدة من أكثر الفترات دموية في العراق.

ويظهر التقرير الذي لم ينشر من قبل تورطا كاملا للحكومة الإيرانية فيما تصفه الصحيفة بالتمرد.

وتذكر الوثائق أن جيش المهدي -الذي تصفه الصحيفة بأنه واحد من أكثر المجموعات العراقية المسلحة استخداما للعنف- يتقاضى أموالا طائلة من إيران، ويستخدمها في اكتتاب مسلحين جدد، إضافة إلى إنفاقها على شكل رواتب تصل إلى 300 دولار شهريا تدفع لتنفيذ هجمات ضد البريطانيين.

وتشير الصحيفة إلى أن نتائج هذا التقرير تم تمريرها إلى المستويات العليا في الجيش البريطاني.

ويستعرض التقرير الذي يحمل عنوان "الحياة تحت النار في بناية الحكومة القديمة" معظم نشاطات الجيش البريطاني تحت قيادة الرائد كريستوفر جوب الذي كان يقود فوج لانكاشاير بين نوفمبر/ تشرين الثاني 2006 ومارس/ آذار 2007.

ويكشف الرائد جوب -وفقا للتقرير- أنه خلال خمسة أشهر من إقامته في المعسكر تعرض لنحو 350 هجوما.

وتنبه الصحيفة إلى أن هذه التسريبات تأتي في وقت يشهد فيه التوتر تصاعدا بين إيران والمجتمع الدولي، في ضوء ما تصفه الصحيفة بمواصلة طهران رفض مطالب الأمم المتحدة بخصوص برنامجها النووي.

المصدر : ديلي تلغراف