خطر السمنة على الأطفال (رويترز)
نشرت ديلي تلغراف تحذير مسؤول طبي كبير بأن أطفال المدارس الابتدائية يمكن أن يخضعوا قريبا لجراحة ربط المعدة في وقت سادت فيه ظاهرة السمنة في بريطانيا.
 
ونبه الطبيب بمستشفى ألدر هاي للأطفال في ليفربول إلى زيادة أعداد الأطفال السمان، وقال إن الأطفال في سن الثانية والثالثة يصنفون سمانا. وأضاف أن حالات عادة ما كانت تُرى بين متوسطي العمر، مثل داء السكر من النوع 2 وتوقف النفس أثناء النوم، باتت حالات شائعة متزايدة بين المراهقين.
 
وتوقع أن يلجأ أطباء الجراحة إلى ربط معدات الأطفال خلال سنوات قليلة.
 
وقال إن جراحة إنقاص الوزن في الوقت الحالي تجرى على البالغين فقط عندما تفشل كل الوسائل الأخرى. ورغم أن الإجراء يمكن أن يؤدي إلى مضاعفات، فإنه قد يكون أفضل خيار للأطفال.
 
وأشار الطبيب إلى زيادة الإصابة بالسكر من النوع 2 بين الأطفال بعد أن كان شائعا في الأشخاص فوق الخمسين من العمر، الأمر الذي أصبح مثارا للقلق.
 
وأضاف "بدأنا نرى أيضا صعوبات في التنفس بين الأطفال الزائدي الوزن، فهم يعانون من حالات كانت تؤثر في البالغين فقط، مثل توقف التنفس الذي يتطلب ممن يعانون منه ارتداء أقنعة على أنوفهم أو أفواههم أثناء الليل. ولأول مرة نصرف هذه الأقنعة للأطفال وعلينا أن نتعامل مع هذا الوضع الجديد".

المصدر : الصحافة البريطانية