مسؤولون أميركيون: التهديد النووي ضدنا حقيقي ومتزايد
آخر تحديث: 2008/4/2 الساعة 22:41 (مكة المكرمة) الموافق 1429/3/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/4/2 الساعة 22:41 (مكة المكرمة) الموافق 1429/3/27 هـ

مسؤولون أميركيون: التهديد النووي ضدنا حقيقي ومتزايد

مفاعل نووي (الفرنسية)
ذكرت يو إس أي توداي أن مسؤولين كبارا في الحكومة وخبراء في الإرهاب أبلغوا مجلس الشيوخ اليوم بضرورة التحرك لتقليل تهديد الإرهاب النووي في مدينة أميركية كبيرة.
 
ففي شهادة لهم، في جزء من تحقيق مطول لمجلس الشيوخ بشأن قدرة الحكومة على منع هجوم نووي، رسم الخبراء صورة مخيفة لأميركا بعد تفجير نووي، موتى بمئات الآلاف وأضرار تقدر بتريليون دولار ورعب وفزع في أنحاء أميركا.
 
وقال الخبراء "إن إمكانية قيام الإرهابيين بتفجير جهاز نووي على الأرض الأميركية في الربع الثاني من القرن الحالي أمر حقيقي ومتزايد، ومثل هذا الهجوم المشؤوم سيمثل تحولا كبيرا يتجاوز تأثير 11 سبتمبر/أيلول على الأمة بمراحل.
 
وقالت الصحيفة إن كبار المسؤولين حددوا عدة خطوات يتعين على الحكومة اتخاذها لتخفيف التهديد، بما في ذلك التعاون مع حكومات أخرى في محاولة إزالة وتأمين الاحتياطات النووية.
 
وقال أحد المسؤولين في شهادته إن نية القاعدة النووية ما تزال واضحة، ولم نفعل ما يكفي لكبح المتاجرة غير القانونية، وضمان أمن كل المواد النووية في العالم.
 
وأشارت الصحيفة إلى ما قاله رئيس لجنة الشيوخ بأن جلسة التحقيق ليس المقصود منها إثارة خوف لا داعي له، ولكن لمواجهة الوقائع المخيفة حتى نستطيع التعامل معها في دفاعنا عن بلدنا وشعبنا.
 
وقالت يو إس أي توداي إن من بين الخطوات المتبعة لمواجهة الخطر النووي منذ الحادي عشر من سبتمبر/أيلول، تكثيف الجهود لتأمين الاحتياطات النووية في العالم، ووقف المتاجرة غير الشرعية لتلك المواد وتعزيز فرق قادرة على تفكيك الأجهزة النووية، وقيام هيئات حكومية كثيرة تطور سجلا قوميا لتتبع مسار المواد النووية في الولايات المتحدة، واستخدام الأجهزة الكاشفة للإشعاعات في الموانئ حول العالم لفحص حاويات الشحن قبل نقلها إلى السفن المتجهة للولايات المتحدة.
المصدر : الصحافة الأميركية