حلفاء أميركا منقسمون بشأن توسيع الناتو
آخر تحديث: 2008/4/2 الساعة 15:35 (مكة المكرمة) الموافق 1429/3/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/4/2 الساعة 15:35 (مكة المكرمة) الموافق 1429/3/27 هـ

حلفاء أميركا منقسمون بشأن توسيع الناتو

قمة الناتو تبحث انضمام جورجيا وأوكرانيا وسط انقسام أوروبي (الفرنسية-أرشيف)
ذكرت واشنطن تايمز أن التصويت الوشيك غدا على توسيع حلف الناتو وسط اعتراضات روسية عجل أمس بمواجهة بين إدارة بوش وبعض أقوى حلفائها عبر الأطلسي ولم يتراجع أحد.
 
وقد تعهد الرئيس بوش، قبيل أيام من لقائه الأخير مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين رئيسا، بمواجهة النفوذ الروسي المعارض لتوسع الحلف شرقا.
 
وقالت الصحيفة إن بوش سيلقي خطابا اليوم في قمة الناتو يدعو فيه الدول الأعضاء بالحلف إلى الترحيب برغبة جورجيا وأوكرانيا في العضوية وتيسير سبيل الوصول لهذا الهدف.
 
وأضافت أن البيت الأبيض أصدر مذكرة جريئة ردا على تعليقات من فرنسا بأنها ستعارض دعوة أوكرانيا وجورجيا لعضوية الناتو.
 
وأشارت واشنطن تايمز إلى أن روسيا -التي يمنحها إنتاجها النفطي الضخم نفوذا على زبائنها الأوروبيين- ضغطت على برلين وباريس لمقاومة استقطاب الناتو المستمر للكتل السوفيتية والدول الشيوعية.
 
وقالت إن رئيس الوزراء الفرنسي فرانسوا فيلون أعلن أمس أن "فرنسا لن تعطي الضوء الأخضر لأوكرانيا وجورجيا". وكذلك بدأت المستشارة الألمانية ميركل معارضتها لدعوات انضمام جورجيا وأوكرانيا، بينما ظل رئيس الوزراء البريطاني براون هادئا.
 
وبالنسبة لموضوع نشر نظام الدفاع الصاروخي في شرق أوروبا قالت واشنطن تايمز إن إدارة بوش كانت متفائلة من إمكانية التوصل إلى اتفاق في نهاية هذا الأسبوع مع الروس.
المصدر : الصحافة الأميركية