بوش يقول إنه لن يسحب قواته من العراق طالما ظل القائد الأعلى لها (الفرنسية-أرشيف) 

حذر الرئيس الأميركي جورج بوش من أن "الوضع الهش" بالعراق يستدعي إبقاء الولايات المتحدة على حضور عسكري قوي هناك, معتبرا ما يجري الآن من عنف باالعراق "لحظة جد إيجابية في تطور أمة ذات سيادة تريد أن تقضي على عناصر ترى أنها خارجة على القانون".

وقال إن زيادة القوات الأميركية بالعراق أدت إلى تراجع العمليات العسكرية, مشيرا إلى أن المحافظة على ذلك المكسب تحتاج إلى بذل مزيد من الجهد المضني.

وفي رده على أسئلة لأربعة صحفيين بينهم مراسل تايمز, دافع بوش عن قرار سحب القوات البريطانية من البصرة العام الماضي, معتبرا أنه "بني على النجاح" الذي تحقق في كبح جماح العنف بهذه المدينة.

الصحيفة قالت إن هناك تنبؤات بأن بوش يخطط للإبقاء على العدد الحالي للقوات الأميركية بالعراق حتى الخريف القادم وربما بعد ذلك التاريخ لإلزام خلفه سواء أكان جمهوريا أو ديمقراطيا- بمواصلة إستراتيجيته بالعراق.

وقد شدد الرئيس الأميركي أمس على أن قرار سحب القوات الأميركية من العراق لن يتخذه أولئك "الذين يصرخون بصخب كبير" داعين إلى الانسحاب.

وأضاف قائلا: "أدرك أن الناس هنا يريدون أن ننسحب, بغض النظر عن الوضع, لكن ذلك لن يتم ما دمت القائد الأعلى للجيش".

المصدر : تايمز