نقلت ديلي تلغراف عن بعض العلماء قولهم إن الرجال الذين يتغذون على الخضراوات والفواكه والعدس فرصتهم أكبر في إنجاب أطفال أصحاء.
 
فقد اكتشف علماء أميركيون -في أول دراسة تحقق في تأثير الغذاء على خاصية الحيوان المنوي- أن ارتفاع مستويات فيتامين "ب" قللت عدد التشوهات التي يمكن أن تؤدي إلى أطفال يولدون بحالات مثل متلازمة "داون" أو ما يعرف بالإعاقة الذهنية لدى حديثي الولادة.
 
وتوصي الدراسة بتشجيع النساء على تناول فيتامين "ب" الموجود طبيعيا على هيئة "فولات" أو ما يعرف بملح حمض الفوليك في الخضراوات الورقية والحبوب وبعض الفواكه وحمض الفوليك الاصطناعي من أجل حماية الجنين في بطن أمه من تشوهات ولادة معينة.
 
وأشارت ديلي تلغراف إلى أنه إذا تأكدت نتائج الدراسة -التي أجرتها جامعة كاليفورنيا في مقاطعة بيركلي- فإن العلماء قد ينصحون الرجال بتناول حمض الفوليك على الأقل قبل ثلاثة أشهر من محاولة الحمل.
 
لكنهم قالوا إنهم لا يستطيعون الجزم بأن الجرعة العالية من الفولات هي التي تؤدي مباشرة إلى تشوهات أقل للحيوانات المنوية وربما كان الرجال هم الأصح عموما.
 
وذكرت الصحيفة أن الدراسة أجريت على 89 رجلا موفور الصحة ونشرت في جريدة "التناسل البشري".

المصدر : الصحافة البريطانية