غارديان: مهمة أفغانستان مهددة بفشل ذريع
آخر تحديث: 2008/2/29 الساعة 16:26 (مكة المكرمة) الموافق 1429/2/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/2/29 الساعة 16:26 (مكة المكرمة) الموافق 1429/2/23 هـ

غارديان: مهمة أفغانستان مهددة بفشل ذريع

دورية أميركية في أفغانستان (رويترز)
نقلت غارديان عن مسؤول أمني أميركي كبير اعترافه بأنه بعد ست سنوات على الدعم العسكري الذي قادته الولايات المتحدة ومليارات الجنيهات من المعونات، ما زال الأمن في أفغانستان يتدهور وأصبحت حكومة الرئيس حامد كرزاي تسيطر على أقل من ثلث البلد.
 
وقال مايك مكونيل إن كرزاي يسيطر على 30% من أفغانستان، بينما تسيطر طالبان على 10% والبقية تحت سيطرة القبائل.
 
وفي المقابل نفت حكومة كابل بشدة تقييم المسؤول الأميركي أمس، وأكدت سيطرتها على أغلب الولايات.
 
وقالت الصحيفة إن الزيادة الكبيرة في القوات الأجنبية فشلت في تحقيق الاستقرار في أفغانستان.
 
وأشارت إلى ما أورده بعض المحللين بأن طالبان برزت ثانية كقوة بسبب نجاحها في تبني أساليب حرب العصابات "الوحشية التي خدمت المتمردين العراقيين أيضا" كما أن تجارة المخدرات "بدأت تفيض بها خزائنها ويذهب 40% منها إلى المتمردين".
 
وقال مكونيل إن أساس نجاح طالبان هو فرصتهم في ملاذ آمن في باكستان، كما أن زيادة العنف قد سبب توترا كبيرا للناتو.
 
وذكر تقرير أوكسفام (منظمة دولية لمكافحة الفقر والظلم بالعالم) أمس أن قوات الأمن الدولية والمحلية وكذلك أمراء الحرب والمجرمين وطالبان ينظر إليهم الأفغاني العادي في الشارع على أنهم يشكلون تهديدات أمنية.
المصدر : الصحافة البريطانية