أميركا تتقدم المنافسين في صفقة أسلحة هندية ضخمة
آخر تحديث: 2008/2/22 الساعة 11:11 (مكة المكرمة) الموافق 1429/2/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/2/22 الساعة 11:11 (مكة المكرمة) الموافق 1429/2/16 هـ

أميركا تتقدم المنافسين في صفقة أسلحة هندية ضخمة

مقاتلات نفاثة (رويترز)

كتبت غارديان أن وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس سيصل إلى العاصمة الهندية نيودلهي الأسبوع المقبل لتعزيز عقد شراء طائرات مقاتلة  بقيمة عشرة مليارات دولار، مؤكدا بذلك بروز الهند كأحد أكبر أسواق السلاح في العالم.
 
وقالت نيودلهي إنها تحتاج إلى إنفاق 45 مليار دولار لتحديث ترسانتها العسكرية التي تعود إلى الحقبة السوفياتية خلال الخمس سنوات القادمة، وقد تقربت إليها كثير من الدول الغربية الممنوعة بموجب قوانين حظر الأسلحة من بيعها للصين وأي قوة عسكرية آسيوية أخرى آخذة في التمدد.
 
وأوضحت الصحيفة أن المسؤولين الأميركيين أقروا فيما بينهم أن مبيعات الأسلحة للهند ستوطد أيضا العلاقات الإستراتيجية وتكون سياجا واقيا ضد نفوذ بكين المتنامي في آسيا. وأضافت أن زيارة غيتس المقررة الثلاثاء القادم تأتي قبيل الموعد النهائي لترسية مناقصات مارس/آذار على عقد بـ126 مقاتلة جديدة.
 
وعلق محلل عسكري هندي على الصفقة بقوله "مع الأميركيين لا نشتري أسلحة فقط ولكننا نشتري علاقة أمنية. وهذا ما وضعه السعوديون في حساباتهم. وليس غريبا أن نفعل ذلك أيضا".
 
وأشارت غارديان إلى الولايات المتحدة ستواجه منافسة مع روسيا ومنافسيها الأوروبيين لبيع القوات الجوية الهندية "قدرة ضاربة" جديدة.
 
وختمت الصحيفة بأن صفقة الأسلحة والعلاقات الإستراتيجية الجديدة مع واشنطن قد هدأت الأخيرة التي أغضبها فشل حكومة نيودلهي في المضي في صفقة نووية وصفها الرئيس بوش بأنها "تاريخية".
 
وبموجب الاتفاق كان يمكن للهند أن تستورد وقودا نوويا ومفاعلات رغم تجربتها أسلحة نووية لكنها لم توقع على معاهدة منع انتشار الأسلحة النووية، ومع ذلك جمدت الصفقة بعد معارضة من الحلفاء الشيوعيين بالحكومة.
المصدر : الصحافة البريطانية