أوردت صحيفة أوبزيرفر اللندنية اليوم أن كثيرات من زوجات الجنود البريطانيين يطلبن الحصول على نطف مجمدة من أزواجهن قبل إيفادهم إلى أفغانستان والعراق حتى يتسنى لهن الحمل منهم، إذا ما قدر لهؤلاء الجنود أن يقتلوا في العمليات العسكرية هناك.

وكشف مركز للخصوبة في بريطانيا أنه سيتم البت في عدد كبير من استفسارات تلقاها في هذا الصدد.

وأشارت الصحيفة إلى أن نساءً أميركيات حبلن بأربعة أطفال عقب مقتل آبائهم في العراق.

وقال المتحدث باسم مركز بريدج للخصوبة في لندن إنهم كانوا يترقبون أن تأتي مثل هذه الطلبات من الجنود وليس من زوجاتهم، مشيرا إلى أن ما أصابهم بالدهشة أكثر هو أن معظم الاستفسارات وردت من الزوجات والخليلات اللاتي يرغبن في أن يكون لهن أطفال مخافة حدوث أي شيء.

وأضاف تيم موت أن المركز كان يتوقع أن يتلقى استفسارات من عائلات الجنود حول فقدان الخصوبة جراء التعرض لإصابات خطيرة، لكن معظم الذين اتصلوا طلبوا تجميد السائل المنوي تحسبا من عدم تمكن الجنود من العودة بعد أداء الواجب العسكري.

غير أن الخبراء يشددون على ضرورة الحصول على موافقة الجنود قبل تخزين واستخدام نطفهم نظرا لارتفاع حالات الانفصال في العلاقات الزوجية بين الجنود.

المصدر : الأوبزرفر