النشاط البشري أضرّ نصف محيطات العالم
آخر تحديث: 2008/2/16 الساعة 00:04 (مكة المكرمة) الموافق 1429/2/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/2/16 الساعة 00:04 (مكة المكرمة) الموافق 1429/2/9 هـ

النشاط البشري أضرّ نصف محيطات العالم


نسبت صحيفة ديلي تلغراف لدراسة واسعة عن تأثير الإنسان على الحياة البحرية قولها إن نصف محيطات العالم تقريبا تضررت بشكل بالغ بسبب الصيد المفرط والتلوث والتغيير المناخي.

ونشر فريق من 19 عالما أول خريطة مفصلة توضح التأثير المتراكم للنشاط البشري على بحار ومحيطات العالم.

ويظهر عن طريق ذلك أن 40% من المناطق البحرية تغيرت بشكل ملحوظ, في حين بقيت 4% في حالتها الطبيعية.

ويبدو أن بحر الشمال هو أكثر المناطق تضررا ولا يوازيه في ذلك سوى بحري الصين الجنوبي والشرقي والبحر الكاريبي ثم الشاطئ الشرقي للولايات المتحدة فالبحر الأبيض المتوسط والبحر الأحمر والخليج العربي, في حين توجد المناطق الأقل تضررا محاذية للقطبين.

ومن بين النشاطات والمؤثرات التي شملتها الدراسة الصيد وحمضية المحيطات الناجمة عن التلوث وتغيير درجات الحرارة وانقراض بعض الكائنات إضافة إلى الشحن البحري والصناعات البترولية والغازية.

ويأمل فريق البحث التابع لجامعة كاليفورنيا والذي نشر نتائج بحثه في مجلة "ساينس" أن تساعد المعلومات التي توصل إليها صناع القرار في التركيز على الأولويات عند اتخاذ قراراتهم الخاصة بالمحافظة على البيئة البحرية.

المصدر : ديلي تلغراف