محال التجزئة الأميركية تقدم تخفيضات كبيرة لتشجيع الاستهلاك
آخر تحديث: 2008/12/27 الساعة 22:18 (مكة المكرمة) الموافق 1429/12/30 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/12/27 الساعة 22:18 (مكة المكرمة) الموافق 1429/12/30 هـ

محال التجزئة الأميركية تقدم تخفيضات كبيرة لتشجيع الاستهلاك

يشترون الضروري رغم التخفيضات الكبيرة (الفرنسية-أرشيف)

ذكرت صحيفة واشنطن بوست الأميركية أن المحال التجارية للبيع بالتجزئة فتحت أبوابها مبكرا وعرضت خصومات تجارية مشجعة متنوعة في إطار السعي لإنجاح موسم التسوق في نهاية عام 2008.

وفتحت محال "جاي سي بيني" أبوابها مع ساعات الفجر الأولى وعرضت في المقدمة لافتات تشير إلى خصم قيمته 15 دولارا لمن يشتري بقيمة 75 دولارا أو أكثر، كما عرضت خصومات تصل إلى 50% على بعض البضائع، وعرضت محال أخرى خصومات أكبر.

وقالت الصحيفة إن مبيعات التجزئة باستثناء البنزين انخفضت 2% إلى 4% عن الفترة من الأول إلى الرابع والعشرين من ديسمبر/كانون الأول الجاري بالمقارنة مع نفس الفترة من العالم الماضي.

وبينما شهدت قطاعات بيع السلع الغذائية الأساسية موسما جيدا كالمتاجر الكبرى وبعض المطاعم، انخفض الإقبال على شراء المواد الإلكترونية والملابس بنسبة تتراوح بين 21% و26%.

الضروري فقط

"
الناس يتجهون لشراء ما هو ضروري فقط في ظل الأزمة المالية التي تعصف بالبلاد
"

ومضت الصحيفة بالقول إن الناس يتجهون لشراء ما هو ضروري فقط في ظل الأزمة المالية التي تعصف بالبلاد، لكن إحدى المتسوقات فيكي بروان (56 عاما) اشترت بدلة نوم (بيجاما) بسبب الإغراءات في تخفيض الأسعار حيث حصلت عليها بتسعة دولارات من أصل 24 دولارا، سعرها السابق، وقالت براون إن الانكماش لا يزال يلقي بظلاله في الجوار.

واختتمت الصحيفة بأن تجار التجزئة كانوا في السنوات الأخيرة يتطلعون إلى الأسابيع التي تلي أعياد الميلاد حيث يأتي الناس ليستبدلوا "بطاقات الهدية"، لكن نسبة "بطاقات الهدية" في الموسم الحالي قليلة جدا.

وقالت واشنطن بوست إنه يتوقع أن تنخفض "بطاقات الهدية" بنسبة 6% لتصل إلى 24.9 مليار دولار، حسب الاتحاد الفدرالي لتجارة التجزئة.

المصدر : واشنطن بوست