وول ستريت: تراجع صفقات الاندماج في الولايات المتحدة
آخر تحديث: 2008/12/11 الساعة 19:23 (مكة المكرمة) الموافق 1429/12/14 هـ
اغلاق
خبر عاجل :الحريري يتصل بعون من باريس ويؤكد مشاركته في ذكرى الاستقلال الأربعاء المقبل في لبنان
آخر تحديث: 2008/12/11 الساعة 19:23 (مكة المكرمة) الموافق 1429/12/14 هـ

وول ستريت: تراجع صفقات الاندماج في الولايات المتحدة

سجل الشهر الماضي أدنى مستوى لصفقات الاندماج في الولايات المتحدة (الفرنسية-أرشيف)

ذكرت وول ستريت جورنال أن صفقات الاندماج بين الشركات تراجعت في الولايات المتحدة بشكل حاد، حيث سجل الشهر الماضي 397 صفقة، في أدنى مستوى لها منذ سبتمبر/أيلول 2001.

ووفقا للشركة الإعلامية تومسون رويترز، فإن قيمة الصفقات التي أبرمت الشهر الفائت بلغت 15.5 مليار دولار، في أدنى انخفاض لها منذ يناير/كانون الثاني 2002.

وهذه القيمة تبقى أقل بكثير من مجموعة قيمة الصفقات التي انهارت.

فكانت أكبر صفقة تمت في ذلك الشهر استحواذ شركة "أي.تي آند تي" لشركة سنتينيال كوميونيكيشن البالغة 973 مليون دولار، ورغم ذلك فإنها لا تدرج ضمن أفضل 100 صفقة أبرمت عام 2007.

وأشارت الصحيفة إلى أن حدة التراجع الاقتصادي وغياب الائتمان ساهما في كيفية تعامل وول ستريت مع الصفقات، مؤكدة أن الخوف -لا الفرصة- هو الذي يحرك الأسواق.

وقالت إن المشترين باتوا في دوائر صنع الصفقات بوول ستريت هم أصحاب الكلمة الأخيرة بعد سنوات من استحواذ البائعين على هذه الميزة.

رئيس الاستحواذ في سيتي غروب مارك شفير قال "إن الشركات التي تملك النقود هي التي تحظى بشراء الأشياء بأسعار لم يسبق لها مثيل".

فقد بدأ المشترون حسب الحكمة الدارجة في الظروف الاقتصادية المترنحة، باعتماد صفقات "أسهم مقابل أسهم" في محاولة لتقليل الإنفاق النقدي.

وما طغى أيضا على صفقات التمويل لجوء أصحاب الأموال إلى الاستثمار في الأسهم العامة، حيث يضخ المشترون أموالهم في شركات عامة مقابل الأسهم المفضلة.

المصدر : وول ستريت جورنال