صحيفة بريطانية: الركود الحالي هو الأسوأ منذ 1945
آخر تحديث: 2008/12/10 الساعة 20:39 (مكة المكرمة) الموافق 1429/12/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/12/10 الساعة 20:39 (مكة المكرمة) الموافق 1429/12/13 هـ

صحيفة بريطانية: الركود الحالي هو الأسوأ منذ 1945

احتمال كبير لانكماش الاقتصاد العالمي (رويترز-أرشيف)
 نقلت صحيفة ديلي تلغراف البريطانية عن معهد واشنطن قوله إن النمو الاقتصادي في العام القادم سيكون هو الأسوأ منذ سبعينيات القرن الماضي وإن الوقت حان لكي يتوقع الزعماء السياسيون نتيجة أسوأ. 
 
 وأضافت الصحيفة أنه سيُنظر إلى التحذير على أنه لطمة أخيرة لأولئك الذين كانوا يأملون أن بعض الدول ستكون بمنأى عن الركود.
 
وأشارت إلى أن اللطمة جاءت في وقت أقر فيه أندرو سنتنس، عضو لجنة السياسة النقدية ببنك إنجلترا، بأن بريطانيا تواجه الآن ركودا مشابها في حجمه للتدهورات الثلاثة الرئيسية التي أصابت بريطانيا منذ عام 1945.
 
وأشارت الصحيفة إلى ما قاله البنك في آخر مراجعاته للتوقعات الاقتصادية العالمية من أنه في الوقت الذي ينتشر فيه الركود وراء حدود الولايات المتحدة، ستعاني الدول الفقيرة والغنية تدهورا غير مسبوق. وستنكمش التجارة العالمية، المحرك الحقيقي لتوليد الثروة، لأول مرة منذ عام 1982.
 
كذلك حذر تقرير التوقعات الاقتصادية العالمية للبنك الدولي من انخفاض مفاجئ في الصادرات العام القادم مع تدني الحاجة إلى البضائع والخدمات حول العالم. والنتيجة كما قال التقرير، هي أن نمو إجمالي الناتج القومي العالمي سينخفض إلى 0.9% عام 2009، وهو ما يعد الأضعف منذ نشر السجلات في بداية السبعينيات.
 
ونوه التقرير إلى أنه سيكون هناك انخفاض لاحق في الاستثمار الخارجي في الدول الأفقر، مما سيزيد من حدة الانكماش الاقتصادي. وأضاف أن الزعماء السياسيين في الدول النامية وذات الدخول المرتفعة يجب أن يكونوا مستعدين لمقاومة أسوأ سيناريو لنمو أقل، بما في ذلك احتمال هبوط في الناتج القومي العالمي لأول مرة في حقبة ما بعد الحرب، وكذلك انهيار مالي يمكن أن يقود إلى توقف مفاجئ في التدفقات الائتمانية لمعظم المقرضين الموثوق بهم.
 
وختمت الصحيفة بقول سنتنس إن الهبوط تعمق منذ تقرير للبنك تكهن بالتضخم.
المصدر : الصحافة البريطانية