شركة غلاكسو للأدوية في لندن (رويترز_أرشيف)
ذكرت وول ستريت جورنال أن شركة الأدوية البريطانية غلاكسو سميث كلاين تخطط لخفض فريق مبيعاتها بالولايات المتحدة بنحو 12%، في خطوة لإعادة الهيكلة بما يخدم الأطباء بطريقة أفضل.
 
وقالت غلاكسو إنها ستقلص ما يقارب 1800 وظيفة مبيعات أميركية بعضها شاغر، وتحويل بعض مندوبي المبيعات من وحدة الصيدلة إلى وحدة اللقاح، مما يجعل صافي التخفيض نحو ألف موظف. وبهذا يكون فريق المبيعات الأميركي نحو 7500 موظف مع نهاية العام.
 
وكجزء من إعادة الهيكلة، تخطط الشركة لتجميع فريق مبيعاتها حول دوائر علاج معينة مثل الجهاز التنفسي، كما في دواء الربو أدفير ودواء الحساسية فيراميست، بدلا من أن يكون التجميع جغرافيا، كما كان في الماضي.
 
وقالت المتحدثة باسم الشركة ماري آن راين إن المشتغلين بالصحة أبلغوا غلاكسو بأنهم "يريدون رؤية مندوبين أقل لكنهم يريدون رؤية أناس لديهم تدريب ومعلومات متخصصة".
 
وتأتي هذه التخفيضات الوظيفية عقب تخفيضات مماثلة هذا العام قامت بها شركات أدوية أخرى، بما في ذلك ميرك آند كومباني وويث وشيرنيغ بلاو كورب.
 
وقالت الصحيفة إن شركات صناعة الأدوية الكبيرة تتعرض لضغط من منافسين شموليين، وتدقيق حكومي لسلامة الدواء وممارسات التسويق.
 
وأضافت أن غلاكسو ذكرت أيضا أنها ستختار مجمع ريسيرتش تراينغال بارك (إن سي) في كارولينا الشمالية مقرا وحيدا بالولايات المتحدة.

المصدر : الصحافة الأميركية