دراسة: أفضل مكان لوضع اللقاح تحت اللسان
آخر تحديث: 2008/1/29 الساعة 15:51 (مكة المكرمة) الموافق 1429/1/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/1/29 الساعة 15:51 (مكة المكرمة) الموافق 1429/1/21 هـ

دراسة: أفضل مكان لوضع اللقاح تحت اللسان

طفل يتلقى تلقيحا في الفم (رويترز-أرشيف)
نشرت ديلي تلغراف دراسة أفادت أن مكافحة وباء الإنفلونزا في المستقبل سيكون بوضع اللقاح تحت اللسان بدلا من غرز حقنة في المرضى.
 
وقالت الدراسة إن محلول اللقاح يمكن وضعه في قاع الفم تحت اللسان، حيث تكثر الأوعية الدموية في الأغشية المخاطية، وتقوم خلايا الجهاز المناعي بامتصاص اللقاح ونقله بسرعة إلى جميع أنحاء الجسم دون إفساده، كما يقع له إذا دخل إلى المعدة.
 
وأفاد باحثون من معهد اللقاح الدولي بسول أن لقاح الإنفلونزا أثبت فعالية عالية داخل المختبر عندما وضع تحت ألسنة حيوانات مخبرية، حيث طورت استجابات مناعية قوية في الرئة حمتها تماما من المرض عندما تم تعريضها لنوع قوي من فيروس الإنفلونزا.
 
وقالوا إن هذه الطريقة المريحة تساعد على نشر المناعة على نطاق أوسع في أعضاء الجسم من الطرق التقليدية لحقن أو ابتلاع اللقاحات.
 
وأضافوا أنه إذا تضاعفت هذه النتائج في البشر فإنها يمكن أن تمهد الطريق لتطوير جيل جديد من اللقاحات يمكن أن يستخدم في التلقيح الجماعي ضد الأمراض المعوية والتناسلية والصدرية، بما في ذلك فيروسات إنفلونزا الطيور الوبائية.
 
ومن فوائد الطريقة الجديدة أيضا أنها لا تسمح للفيروسات بالولوج إلى الجهاز العصبي المركزي، كما هو الحال عند استخدام اللقاح من داخل الأنف، فضلا عن أنها لا تشكل أي خطر من إعادة توجيه مولد المضادات في الدم إلى الجهاز العصبي المركزي.
 
وختمت الصحيفة بأن معهد اللقاح الدولي هو المنظمة الوحيدة في العالم التي تكرس نشاطها لتطوير لقاحات جديدة للفقراء.
المصدر : الصحافة البريطانية
كلمات مفتاحية: