مفتي سوريا للأوروبيين: تمزيق القرآن تحريض على الحروب
آخر تحديث: 2008/1/20 الساعة 13:41 (مكة المكرمة) الموافق 1429/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/1/20 الساعة 13:41 (مكة المكرمة) الموافق 1429/1/13 هـ

مفتي سوريا للأوروبيين: تمزيق القرآن تحريض على الحروب

فايلدرز مصرّ على بث فيلمه المسيء للمسلمين مهما كانت الضغوط الممارسة عليه (الأوروبية-أرشيف) 

تتأهب الحكومة الهولندية لمواجهة الاحتجاجات العنيفة التي قد تتبع بث سياسي هولندي من اليمين المتطرف فيلما تظهر فيه صور لتمزيق القرآن الكريم أو تعريضه للتدنيس مما يستفز مشاعر المسلمين.

وقالت صحيفة ذي أوبزورفر التي ذكرت الخبر إن الوزراء والمسؤولين الهولنديين الذين يخشون تكرار أزمة تشبه أزمة الصور الكرتونية المسيئة للإسلام التي نشرتها إحدى الصحف الدانماركية قبل سنتين, عقدوا سلسلة من الاجتماعات لمواجهة الأزمة المرتقبة كما طلبوا من جهاز مكافحة الإرهاب إعداد خطط أمنية للتصدي للموقف.

وفي نفس الإطار طلبت السلطات الهولندية من مواطنيها الموجودين بالخارج التسجيل لدى سفارات بلدهم, كما أمرت عمد البلديات المحلية باليقظة والاستعداد.

ونسبت الصحيفة لغيرت فايلدرز, وهو أحد تسعة نواب من الحزب اليميني المتطرف (حزب الحرية), تعهده ببث فيلمه عبر التلفزيون أو الإنترنت, مهما كانت الضغوط التي تمارس عليه.

وادعى أن هدفه هو "كشف كون القرآن مصدر إلهام لعدم التسامح والقتل والإرهاب".

وقد بدأ الدبلوماسيون الهولنديون حملة لاستباق الرد الدولي, حيث قال وزير الخارجية ماكسيم فرهاجين الذي يحضر مؤتمر "تحالف الحضارات" بمدريد "إنه لا يمكن لأحد أن يتنبأ بمحتوى الفيلم, لكن حرية الرأي لا تعني حرية التجني على الآخرين".

ويأمل المسؤولون الهولنديون أن ترفض كل الهيئات الإعلامية الواسعة الانتشار بث هذا الفيلم, رغم أن إحداها وافقت في البداية على بثه قبل أن تسحب موافقتها.

وقال متحدث باسم وزارة الداخلية الهولندية إن الحكومة تخشى إن بثت إحدى وسائل الإعلام الكبيرة الفيلم أن يفسر ذلك على أنه تأييد ضمني لهذا المشروع.

مؤيدون ومعارضون
ومن المنتظر أن يكون ضمن المحتجين على هذا الفيلم منظمات غير إسلامية تشمل ناشطين يساريين, كما ينتظر تقاطر أعضاء من منظمة أوروبية تطلق على نفسها اسم "أوقفوا أسلمة أوروبا" على العاصمة الهولندية أمستردام لمؤازرة فايلدرز.

ونقلت ذي أوبزورفر عن العضو البريطاني في هذه المنظمة ستيفن غاش قوله "إن فايلدرز سياسي منتخب أنتج فيلما وهو الآن تحت الحماية العسكرية وهذا أمر فظيع, فالقضية كلها تدور حول حرية الرأي".

وكان المفتي العام للديار السورية أحمد بدر الدين حسون قد حذر الأوروبيين في خطاب له أمام البرلمان الأوروبي بستراسبورغ الأسبوع الماضي من أن أي صورة يظهر فيها فايلدرز وهو يمزق القرآن أو يحرقه ستمثل "تحريضا على الحروب وحمامات الدم... ومسؤولية الشعب الهولندي هي منع ذلك".

المصدر : الأوبزرفر