يديعوت أحرونوت: البرغوثي بيده حسم مؤتمر السلام
آخر تحديث: 2007/9/20 الساعة 17:28 (مكة المكرمة) الموافق 1428/9/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/9/20 الساعة 17:28 (مكة المكرمة) الموافق 1428/9/9 هـ

يديعوت أحرونوت: البرغوثي بيده حسم مؤتمر السلام


تناولت صحيفة يديعوت أحرونوت اليوم الخميس تقريرا أعده الصحفي روني شاكيد عن المقابلة التي أجرتها مع مروان البرغوثي، أحد قادة فتح المسجون في إسرائيل والشخصية الاساسية في المباحثات بين السلطة الفلسطينية وإسرائيل.
 
وقالت الصحيفة إن البرغوثي، الذي قال إنه متفائل بإطلاق سراحه يتلقى تقارير مفصلة بكل التطورات بين السلطة الفلسطينية وإسرائيل.
 
وأشارت الصحيفة إلى أن البرغوثي يتلقى تقارير مباشرة بكل التطورات من مكتب الرئيس الفلسطيني محمود عباس وأنه ربما يكون الوحيد الذي بيده حسم ما إذا كان مؤتمر السلام الدولي سينعقد في واشنطن في نوفمبر/ تشرين الثاني.
 
وأضافت أنه يتلقي أيضا تقارير مفصلة عن سير المباحثات مع رئيس الوزراء أولمرت من خلال عدد من المبعوثين، منهم زوجته فدوى البرغوثي ومحامية وكاتم سره خضر شقيرات وكبير مستشاري عباس أكرم هنية ورئيس المخابرات الفلسطينية العامة توفيق الطيراوي.
 
وأشارت الصحيفة أيضا إلى قيام رئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض بزيارة البرغوثي في سجنه والتشاور معه.
 
وذكرت أن زوجة البرغوثي التي تلتقي زوجها مرة كل أسبوعين ثم تقابل الرئيس الفلسطيني في المقاطعة برام الله، أكدت أن "مروان جزء من المفاوضات وهو على اطلاع دائم بالمباحثات".
 
ونوهت الصحيفة إلى أن كل اللقاءات السياسية التي تدور في السجن لم تكن لتتم دون إذن إسرائيلي وتكون تحت أعين ورقابة السجن والشين بيت.
 
وقالت يديعوت أحرونوت إن البرغوثي يعتبر رجل فتح القوي وتستخدمه القيادة الفلسطينية لتسويق إعلان المبادئ المراد تحقيقه في المباحثات مع أولمرت.
 
وختمت الصحيفة بقول البرغوثي "أنا متفائل بإطلاق سراحي، وهم يتحدثون الآن عن إطلاق سراحي في إطار صفقة جلعاد شاليط وآمل أن تتم الصفقة، وأعرف أني سأخرج ولكنها مسألة وقت".
المصدر : الصحافة الإسرائيلية