بدر محمد بدر-القاهرة
اهتمت الصحف المصرية الصادرة اليوم الاثنين بالحديث عن اعتراف وزير الدفاع الأميركي بأن الشبكات الإرهابية في توسع متواصل, وعلقت على قرار كبرى نقابات التعليم في بريطانيا مقاطعة إسرائيل، وتابعت لقاءات الفصائل الفلسطينية في القاهرة. كما اهتمت بانتخابات مجلس الشورى يوم الاثنين القادم ومواضيع أخرى.

"
شعارات مثل الفوضى الخلاقة أثبتت أنها لم تكن مجدية وأن سياسة الكيل بمكيالين التي تنتهجها الإدارة الأميركية تجاه الدول والشعوب هي التي تنشر الإرهاب في كل مكان
"
مخيمر/الأخبار
اعتراف صريح
كتب فوزي مخيمر في صحيفة الأخبار معلقا على اعتراف وزير الدفاع الأميركي أمام مؤتمر قمة الأمن الآسيوية السادسة في سنغافورة التي تختتم أعمالها اليوم, عندما أكد أن الشبكات الإرهابية في توسع متواصل, وأن العالم لم يحرز نجاحا كافيا في معالجة جذور الإرهاب.

واعتبر الكاتب أن هذا اعتراف صريح بخطأ السياسات التي انتهجتها الإدارة الأميركية طوال السنوات الماضية في معالجة الكثير من القضايا الدولية, خاصة أنها تجاهلت فيها الأعراف والشرعية الدولية, واعتمدت على القوة الغاشمة في المعالجات.

وأضاف أن شعارات مثل الفوضى الخلاقة أثبتت أنها لم تكن مجدية وأن سياسة الكيل بمكيالين التي تنتهجها الإدارة الأميركية تجاه الدول والشعوب هي التي تنشر الإرهاب في كل مكان.

واختتم مخيمر تعليقه متسائلا عن مدى تفهم الإدارة الأميركية لحقائق الأمور وهل ستستمر في عنادها وتضحي بشبابها في الحروب الوهمية ضد الإرهاب.

مقاطعتهم ومقاطعتنا
عبد المعطي أحمد كتب في صحيفة الأهرام مرحبا بقرار مؤتمر اتحاد الجامعات والمعاهد -كبرى نقابات التعليم العالي في بريطانيا- الذي يضم أكثر من 20 ألف عضو, بمقاطعة الجامعات الإسرائيلية تضامنا مع الفلسطينيين.

ويؤكد أحمد أن أهمية القرار تأتي من كونه جاء عقب قرار أوسع من نقابة الصحفيين البريطانيين يدعو إلى مقاطعة البضائع الإسرائيلية احتجاجا على حرب إسرائيل ضد لبنان في الصيف الماضي, بالإضافة إلى دعوة أكثر من مئة طبيب بريطاني إلى مقاطعة الجمعية الطبية الإسرائيلية التي تمثل الأطباء الإسرائيليين.

وعبر الكاتب عن دهشته من أن التأييد العربي الوحيد للقرار جاء على لسان المتحدث باسم الحكومة الفلسطينية ووزير الإعلام مصطفى البرغوثي، ولم نسمع ولم نقرأ أي تعليق على القرار من أي مسؤول عربي.

نصيحة لحماس
عبد الحليم قنديل أكد في صحيفة الكرامة أن الفشل الأميركي في العراق يقف خلف إشعال الفتن في لبنان وغزة, وأن الخطوط واصلة من واشنطن وتل أبيب إلى جماعة دحلان وأبو شباك، أما أبو مازن فيقف في خلفية المشهد بينما تمتد أصابع إقليمية بالتدريب والسلاح.

"
الهدف الواضح تصفية حماس المعنى قبل حماس التنظيم, ليس فقط بإخراجها من السلطة, بل والتخلص من برنامج المقاومة الذي تنتسب إليه حماس والذي ظلت دائما عنوانا عليه
"
قنديل/الكرامة
ويرى قنديل أن الهدف الواضح هو تصفية حماس المعنى قبل حماس التنظيم, ليس فقط بإخراجها من السلطة, بل والتخلص من برنامج المقاومة الذي تنتسب إليه حماس والذي ظلت دائما عنوانا عليه.

ويقول الكاتب إن القاهرة سارعت -على ما يبدو- بعرض خدماتها على واشنطن, وتدخلت لوقف الاقتتال الثاني وبدعوة وفود من حماس وفتح لصياغة اتفاق جديد, وفي الوقت نفسه كان المندوب الأميركي يصدر بيانا لافتا يشيد فيه بجهود القاهرة في الحوار بين فتح وحماس.

ويدعو الكاتب قادة حماس إلى حل السلطة ذاتها, مؤكدا أن بوسع الحركة -استنادا إلى التفويض الشعبي- أن تقلب السلطة على رؤوس أصحابها وأن تجمد عمل حكومة هنية, وأن تمنع تشكيل حكومة جديدة بغالبيتها في المجلس التشريعي, وأن تعود إلى حمل السلاح وأن تشعل الانتفاضة الثالثة.

أي انتخابات هذه؟
وفي صحيفة الوفد يؤكد وحيد عبد المجيد أن الشارع المصري لا يشعر بالانتخابات المقرر إجراؤها الاثنين القادم, وأنها كما يقول البعض انتخابات مشفرة.

ويضيف أن الاهتمام بالمجلس كان ضئيلا منذ البداية بسبب طابعه الاستشاري, مع أن التعديلات الدستورية الأخيرة التي وسعت من صلاحياته كان يفترض أن تؤدي إلى اهتمام جماهيري أكبر به.

ويرى الكاتب أن الأجواء القاتمة التي ترتبت على بعض التعديلات الدستورية -وخصوصا إلغاء الإشراف القضائي فعليا على مختلف العمليات الانتخابية- أدت إلى تناقص الاهتمام بهذه الانتخابات، مؤكدا أن الثقة في نزاهة العملية الانتخابية معدومة, ما أدى إلى تضاؤل عدد أعضاء الحزب الوطني الذين رشحوا أنفسهم كمستقلين رغم كثرة المحتجين على ترشيحات الحزب.

وانتهى عبد المجيد إلى أن انتخابات هذا حالها ستفتقد حملاتها أبسط مقومات التنافس ويكثر فيها الهزل إلى حد أن يحاول البعض استغلال الموقف لتحقيق أهداف لا صلة لها بالعملية الانتخابية.

المصدر : الصحافة المصرية