تبني برنامج إصلاح الحزب الاشتراكي تحجيم لرويال
آخر تحديث: 2007/6/25 الساعة 10:37 (مكة المكرمة) الموافق 1428/6/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/6/25 الساعة 10:37 (مكة المكرمة) الموافق 1428/6/10 هـ

تبني برنامج إصلاح الحزب الاشتراكي تحجيم لرويال

انصب اهتمام الصحف الفرنسية الصادرة أمس الأحد على نجاح هولاند في تمرير أجندته الخاصة بإصلاح الحزب الاشتراكي الفرنسي وما تمخض عن ذلك من تحجيم لدور رويال, كما تطرقت لاستدعاء القضاء الفرنسي لشيراك للاستماع له كشاهد في قضية التوظيف الوهمي, مبرزة رفضه الشهادة في قضية كليرستريم.

"
هناك من يرمي بنفسه في العام 2012 (تاريخ الانتخابات الرئاسية القادمة) لكن الفرنسيين لا يعيشون في العام 2012 بل في العام 2007, وهم الآن يزاولون أعمالهم اليومية بشكل اعتيادي
"
لوفيغارو
إعادة تحديد التوجهات
قالت صحيفة لوباريسيان إن أعضاء المجلس الوطني للحزب الاشتراكي الفرنسي الـ300 التحموا بأغلبيتهم الساحقة خلف الأمين العام للحزب فرانسوا هولاند، بينما فشلت سيغولين رويال المرشحة السابقة للانتخابات الرئاسية الفرنسية في التأثير على مسار الحزب.

وأكدت صحيفة لوفيغارو أن الحزب الاشتراكي صادق بأغلبية كبيرة خلال مؤتمره الوطني أمس الأول على البرنامج الإصلاحي الجديد الذي اقترحه هولاند.

ونقلت عن الأمين العام للحزب قوله إنه من المتوقع أن "يعيد هذا البرنامج تحديد توجهات الحزب ويرسم الحدود الجديدة لليسار الفرنسي".

وأشارت لوفيغارو إلى أن الوثيقة التي تم تبنيها تتضمن عدم تغيير الزعامة الحالية للحزب, وتنظيم المؤتمر العام الذي سيعين زعيما جديدا للاشتراكيين كما كان مقررا بعد الانتخابات التشريعية ربيع عام 2008.

واعتبرت إيزابيل ماندرو, صحفية سياسية بصحيفة لوموند, أن مصادقة المجلس الوطني للحزب الاشتراكي على برنامج الإصلاح المقترح هو في الواقع الشجرة التي تحجب الغابة, مشيرة إلى أن المناهضين لسيغولين رويال والمؤيدين لها تبادلوا التهم خلال المؤتمر المذكور.

ووصل الحد بلوران فابوس أحد رؤساء وزراء فرنسا السابقين وأحد رموز الحزب الاشتراكي إلى مهاجمة رويال دون ذكر اسمها قائلا "إن هناك من يرمي بنفسه في العام 2012 (تاريخ الانتخابات الرئاسية القادمة) لكن الفرنسيين لا يعيشون في العام 2012 بل في العام 2007, وهم الآن يزاولون أعمالهم اليومية بشكل اعتيادي".

"
غياب رويال عن اجتماع المجلس الوطني للحزب الاشتراكي انتحار سياسي
"
مسؤولون في الحزب الاشتراكي/لي درنيير نوفيل دالزاس
تهميش سيغولين رويال
وفي نفس السياق قالت صحيفة لي درنيير نوفيل دالزاس إن الأمين العام للحزب الاشتراكي تمكن من تمرير برنامجه الإصلاحي عبر المجلس الوطني للحزب رغم التحفظات الشديدة لمؤيدي رويال الذين كانوا يرغبون في اتخاذ إجراءات أسرع.

ونقلت في هذا الإطار عن أحد أعضاء المجلس المؤيدين لرويال انتقاده الصريح لما جرى، قائلا إن نفس الأساليب ونفس الفرق ونفس الأمين العام لا يمكنهم أن يحدثوا إلا نفس التأثير.

وقالت الصحيفة إن غياب رويال عن هذا الاجتماع الهام الذي كان مقررا له أن يستخلص العبر من الخسارة المزدوجة للاشتراكيين في الانتخابات الرئاسية والتشريعية، فاقم الانتقادات الموجهة لها.

بل إن بعض مسؤولي الحزب عبروا عن اعتقادهم بأن غياب رويال عن هذا الاجتماع "انتحار سياسي".

القضاء يستدعي شيراك
قالت لوفيغارو إن القضاء الفرنسي سيستمع لجاك شيراك الرئيس الفرنسي السابق كشاهد في قضية الوظائف الوهمية في بلدية باريس.

وذكرت الصحيفة أن آلين فيليببو قاضي التحقيق بمحكمة نانتير قرر استدعاء شيراك لكن الوقت ومكان الاستدعاء لا يزالان طي الكتمان.

ونقلت عن صحيفة لوباريسيان أوجردوي تأكيدها أن سرية هذا الموعد القضائي تستدعي أن يتم خارج مكتب القاضي بالمحكمة.

وأضافت لوفيغارو أن هذه القضية تخص الفترة التي كان فيها شيراك عمدة لمدينة باريس وتمس رجالا كانوا مقربين منه آنذاك.

من ناحية أخرى قالت الصحيفة إن شيراك رفض تقديم شهادته في أية قضية تمت خلال فترة رئاسته بما في ذلك قضية كليرستريم، وذلك انطلاقا من المادة 67 من الدستور الفرنسي في فقرتها الأولى التي تنص على أن الرئيس الفرنسي ليس مسؤولا عن ما يقوم به من أعمال حال توليه رئاسة الجمهورية.

المصدر : الصحافة الفرنسية