حرب الشرق الأوسط قادمة
آخر تحديث: 2007/5/3 الساعة 11:01 (مكة المكرمة) الموافق 1428/4/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/5/3 الساعة 11:01 (مكة المكرمة) الموافق 1428/4/16 هـ

حرب الشرق الأوسط قادمة

الوضع في الشرق الأوسط والسياسة الأميركية في العراق أهم ما تناولته الصحف الأميركية الصادرة اليوم الخميس, حيث حذرت من حرب قادمة في الشرق الأوسط, وتطرقت لمشروع قانون جديد بشأن العراق يتنازل من خلاله الديمقراطيون عن شرطهم جدولة انسحاب القوات الأميركية من العراق مقابل الحصول على دور أكبر في معالجة هذه الأزمة.

"
الأسباب التي دفعت إسرائيل إلى شن الحرب على لبنان لا تزال ماثلة وقد تسبب صراعا مسلحا جديدا
"
ماكوفسكي/واشنطن بوست
تجدد المواجهة
تحت عنوان "حرب الشرق الأوسط القادمة" كتب ديفد ماكوفسكي الأستاذ بمعهد واشنطن لسياسات الشرق الأدنى ومدير مشروع هذا المعهد الخاص بعملية السلام في الشرق الأوسط, تعليقا في صحيفة واشنطن بوست قال فيه إن الدعوات المطالبة باستقالة رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت, تفاقمت حتى داخل حزبه.

ورغم أن ماكوفسكي اعتبر أن السبب المباشر لهذه المطالبة هو نتائج التقرير الذي نشر هذا الأسبوع وحمل أولمرت المسؤولية عن قرار شن الحرب على حزب الله صيف العام الماضي وما ترتب على ذلك من نتائج, فإنه أكد أن القصة الحقيقة تكمن في أن الأسباب التي دفعت إسرائيل لشن تلك الحرب لا تزال قائمة وقد تسبب صراعا مسلحا جديدا.

وأضاف أن نهاية تلك الحرب جاءت على أثر مصادقة مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة على القرار 1701, الذي بموجبه نشر آلاف الجنود الأمميين في جنوب لبنان.

وقال إن نشر تلك القوات قيد تحرك حزب الله, لكنه لم يؤد إلى نزع سلاحه, بل إن هناك مؤشرات على أن حصار التسلح المفروض على حزب الله تم خرقه.

وذكر أن أنباء انتشرت على نطاق واسع أفادت أن حزب الله يخبئ صواريخ سورية الصنع من عيار 220 ميليمترا في نقطة التماس مع حدود المنطقة التي ينتشر فيها جنود الأمم المتحدة, مضيفا أن بإمكان هذه الصواريخ أن تصل شمال إسرائيل من تلك المسافة.

وقال إن هناك تكهنات في إسرائيل كما في لبنان باحتمال تجدد المواجهات التي شهدها لبنان الصيف الماضي.

وأشار إلى أن عاملين آخرين ساهما في صب الزيت على النار, أولهما تواطؤ سوريا مع حزب الله في سعيه لإسقاط الحكومة اللبنانية وثانيهما الصدى المخيف لأنباء تقول إن المسؤولين الروس حذروا سوريا من أن إسرائيل تخطط لمهاجمتها, الأمر الذي يقول الإسرائيليون إنه دفع السوريين لإعادة انتشار قواتهم في مواقع دفاعية يمكن أن تتحول إلى مواقع هجومية في حالة الضرورة.

وحذر الكاتب الولايات المتحدة من الوقوف كالمتفرج على هذه الوضعية المتأزمة. واقترح ماكوفسكي أن تشكل وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس تحالفا دوليا بهدف التغلب على الأزمات المتفاقمة في الحلبة الإسرائيلية العربية.

"
تراجع حدة العنف في محافظة الأنبار عائد إلى انضمام شيوخ القبائل السنية في هذه المنطقة إلى القوات الأميركية في حربها على القاعدة
"
كريستيان ساينس مونتور
الحداد يتواصل
قالت صحيفة لوس أنجلوس تايمز إن ازدياد حدة العنف في العراق رافقه ازدياد في عدد القتلى المدنيين في هذا البلد.

ونسبت الصحيفة لمسؤولين عراقيين قولهم إن عدد القتلى في صفوف المدنيين العراقيين خلال شهر أبريل/نيسان المنصرم وصل 1500 شخص, وهو ما قالوا إنه أقل من العدد الذي شهده شهر مارس/آذار الماضي.

وأضافت الصحيفة أن أكثر الإحصاءات تحفظا تشير إلى أن عدد القتلى المدنيين في العراق وصل منذ بداية الغزو الأميركي في مارس/آذار 2003 إلى 60000, بينما قالت إن تقديرات أخرى تقول إن العدد أضعاف ذلك عدة مرات.

وفي إطار متصل أكدت صحيفة كريستيان ساينس مونتور أن تراجع حدة العنف في محافظة الأنبار عائد إلى انضمام شيوخ القبائل السنية في هذه المنطقة إلى القوات الأميركية في حربها على القاعدة.

ونقلت الصحيفة عن ضابط أميركي في المنطقة قوله إن هذه القبائل انقلبت على تنظيم القاعدة خشية أن يملأ الفراغ الذي سيتركه انسحاب الأميركيين من العراق لأنهم يرون في هذا التنظيم خطرا أكبر على المدى البعيد من خطر الأميركيين.

حوار بوش والديمقراطيين
وفي هذه الأثناء قالت صحيفة يو أس أيه توداي إن قرابة 4000 جندي أميركي إضافي وصلوا بغداد للمساهمة في العملية الأمنية الرامية إلى وضع حد للعنف الطائفي الذي يعصف بهذا البلد.

وأضافت أن هذا التطور يأتي عشية انعقاد مؤتمر حول العراق في منتجع شرم الشيخ المصري, يتوقع أن تضغط فيه واشنطن على البلدان المشاركة لإعفاء العراق من الديون الباهظة المستحقة عليه.

وتحدثت واشنطن بوست عن حل وسط يجري التفاوض بشأنه بين الرئيس الأميركي جورج بوش والزعماء الديمقراطيين في الكونغرس.

وأشارت الصحيفة إلى أن الديمقراطيين أبدوا استعدادهم للتنازل عن طلب جدولة الانسحاب, مع تأكيدهم على أنهم سيعملون ما في وسعهم لوقف هذه الحرب.

وذكرت الصحيفة أن مسؤولي البيت الأبيض يريدون ربط المحفزات بتحقيق الإنجازات بدلا من انتهاج طريقة العقاب على الفشل.

المصدر : الصحافة الأميركية