يلتسين أفسد روسيا وخذل الديمقراطية
آخر تحديث: 2007/4/24 الساعة 12:34 (مكة المكرمة) الموافق 1428/4/7 هـ
اغلاق
خبر عاجل :أسوشيتدبرس: شرطة نيويورك تجلي الركاب من محطة مترو أنفاق بعد انفجار وسط مانهاتن
آخر تحديث: 2007/4/24 الساعة 12:34 (مكة المكرمة) الموافق 1428/4/7 هـ

يلتسين أفسد روسيا وخذل الديمقراطية

ركزت عناوين الصحف البريطانية الصادرة صباح اليوم الثلاثاء على وفاة الرئيس الروسي بوريس يلتسين معلقة على ما كان له من مناقب ومثالب أثرت بشكل أو بآخر في السياسة الروسية الخارجية والداخلية، ومحاكمة ثلاثة بريطانيين مسلمين بتهمة استخدام الإنترنت لترويج دعاية متطرفة تحرض على الجهاد. فيما أطلقت صحيفة أخرى إنذارا بيئيا ساخنا.

 

"
بوريس يلتسين أثبت أنه كان أكثر فعالية كمفسد للاتحاد السوفياتي منه كمصلح للديمقراطية الروسية
"
ذي غارديان

مفسد غير مصلح

علقت صحيفة ذي غارديان في افتتاحيتها على وفاة الرئيس يلتسين بأن حياته السياسية كانت مليئة بالمعاناة التي مازالت تتجرعها روسيا حتى الآن رغم البداية الخاطفة التي جعلت منه بطل الديمقراطية الوليدة في روسيا.

 

وأشارت إلى الخطأ الفادح الذي ارتكبه يلتسين بإرسال رتل من الدبابات إلى غروزني لسحق الانفصاليين والدخول في حرب وحشية في الشيشان, وسحق الديمقراطية الليبرالية في روسيا.

 

أما عن التأييد الغربي له، فقد كان له أثره الكبير في زرع بذور الاستبداد الروسي في المنطقة.

 

وترى الصحيفة أن روسيا يلتسين وروسيا فلاديمير بوتين صورتان معكوستان وأن إخفاقنا في رؤية الصلة بينهما مازالت تشوش علاقات بريطانيا مع موسكو. وانتهت إلى أن بوريس يلتسين أثبت أنه كان أكثر فعالية كمفسد للاتحاد السوفياتي منه كمصلح للديمقراطية الروسية.

   

التطرف والإنترنت

أوردت صحيفة ذي غارديان متابعة لمحاكمة ثلاثة بريطانيين مسلمين ذكرت أنهم استخدموا مواقع متطرفة على شبكة الإنترنت لأكثر من عام في محاولة لتشجيع الناس على اتباع فكر أسامة بن لادن ونشر دعايات متطرفة وتجنيد أفراد لخوض حرب جهادية دولية.

 

وعند مداهمة الشبان الثلاثة -وهم يونس تسولي ووسيم موغال وطارق الداور- زعمت السلطات أنها عثرث معهم على أفلام لرهائن منهم الرهينة البريطاني كين بيغلي المحتجز في العراق والأميركيان نيك بيرغ ودانيال بيرل اللذان قتلا. وجاء في جلسة الاستماع أن موغال ساعد في نشر مادة مكتوبة بالإنجليزية تدعو المسلمين للجهاد بنشر دعاية القاعدة.

 

وجاء في إفادة الادعاء العام أن "هؤلاء الشباب كانوا يعتبرون الأعداء هو أي شخص لا يؤمن بفكرهم المتطرف. وهذا الفكر هو نفس فكر أسامة بن لادن والقاعدة."

 

كما استمعت المحكمة إلى أن المتهمين الثلاثة كانوا متورطين في تحريض الأخرين على ارتكاب أعمال إرهابية "جماعية وفردية" خارج المملكة المتحدة من خلال المواقع الإسلامية وأنهم كانوا على صلة وثيقة بتنظيم القاعدة في العراق.

 

ويدافع الشباب الثلاثة عن أنفسهم بإنكار عدد من الاتهامات بموجب قانون الإرهاب 2000، بما في ذلك تحريض الآخرين على ارتكاب أعمال إرهابية جماعية وفردية خارج المملكة المتحدة، ومازالت المحاكمة مستمرة.

 

"
ويشير علماء الجيولوجيا الأميركيون إلى احتمال ظهور جزر كثيرة كتلك إذا ما استمرت الصفحة الجليدية لغرينلاند في الاختفاء
"
ذي إندبندنت
جزيرة الاحتباس الحراري

تحت عنوان "جزيرة بفعل الاحتباس الحراري" أوردت صحيفة ذي إندبندنت خبرا بيئيا عن أن التغير المناخي من شأنه أن يعيد رسم خريطة غرينلاند، أكبر جزر العالم، الواقعة بين آيسلندا والجزر الشمالية الشرقية لأميركا الشمالية.

 

فقد برزت جزيرة جديدة على مقربة من شاطئ غرينلاند انفصلت فجأة عن البر الرئيسي للجزيرة الأم بفعل ذوبان سطح ثلجي ضخم، الأمر الذي يعد تطورا خطيرا يدق ناقوس الخطر وعلامة على ظاهرة الاحتباس الحراري.

 

وذكرت الصحيفة أن الجزيرة الجديدة التي يبلغ طولها عدة أميال كان يعتقد أنها رأس لشبه جزيرة بين الساحل الشرقي النائي لغرينلاند لكن النهرالثلجي الذي يربطها بالبر الرئيسي قد ذاب بعيدا عنها مما جعلها جزيرة محاطة بالبحر.

 

ويشير علماء الجيولوجيا الأميركيون إلى احتمال ظهور جزر كثيرة كتلك إذا ما استمرت الصفحة الجليدية لغرينلاند في الاختفاء.

المصدر : الصحافة البريطانية