الأحداث وحملتا ساركوزي ورويال تعمل لصالح لوبين
آخر تحديث: 2007/4/1 الساعة 12:06 (مكة المكرمة) الموافق 1428/3/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/4/1 الساعة 12:06 (مكة المكرمة) الموافق 1428/3/14 هـ

الأحداث وحملتا ساركوزي ورويال تعمل لصالح لوبين

الحملة الرئاسية في فرنسا وتداعيات أحداث محطة ليون على مجرياتها مثلت أهم ما تناولته الصحف الفرنسية الصادرة اليوم الأحد، والتي تطرقت إلى تنديد المنظمات الإنسانية بتعرض المواطنين الروس الذين كانوا معتقلين في غوانتانامو للتعذيب بعد تسليمهم لموسكو.

"
تركيز حملتي ساركوزي ورويال على مواضيع الهجرة والهوية الوطنية جعلت لوبين يحس بارتياح كبير, إذ يرى أنهما يعرضان الآن البضاعة التي ظل هو العارض الأساسي لها خلال 35 سنة
"
لي درنيير نوفيل دالزاس
الأصل والنسخة
قالت لي درنيير نوفيل دالزاس إن جان ماري لوبين مرشح اليمين المتطرف الذي احتاج قبل ترشحه لتواقيع العمد والنواب، لا يحتاج الآن لحملة دعائية لأن الأحداث تعمل لصالحه.

وأضافت أن العنف الذي شهدته محطة ليون قبل أيام يمثل دون أدنى شك ورقة رابحة بيد زعيم الجبهة الوطنية, إذ قد تدفع عددا كبيرا من المترددين إلى اختيار التصويت له تعبيرا عن مشاعر الاحتجاج لديهم وعن غضبهم من الفوضى.

ونقلت الصحيفة عن بعض الناخبين قولهم إنهم, باللجوء إلى مثل هذا التصويت, يظهرون مدى الخوف الذي ينتابهم ومدى الرغبة التي تحدوهم لرؤية الدولة وهي تعامل المشاغبين بيد من حديد.

وأضافت أن عددا من المحللين دأبوا منذ أيام على التقليل من القدرة الانتخابية للوبين, واقعين بذلك في الخطأ ذاته الذي ارتكبوه عامي 1995 و2002.

وأرجعت لي درنيير نوفيل دالزاس مبررات هؤلاء المحللين في الأساس إلى اعتقادهم أن سن لوبين المتقدمة (78 عاما) تعتبر عائقا حقيقيا أمام اختيار الناخبين له رئيسا لهم.

لكنها لاحظت أن تركيز حملتي المرشحين الأساسيين نيكولا ساركوزي وسيغولين رويال على مواضيع الهجرة والهوية الوطنية جعلت لوبين يحس بارتياح كبير, إذ يرى أنهما إنما يعرضان الآن البضاعة التي ظل هو العارض الأساسي لها خلال 35 سنة.

وهكذا فلوبين يقول إن الفرنسيين سيفضلونه لأنه هو صاحب "الأصل" أما منافساه فهم أصحاب "النسخ".

دو لاروبيان وبايرو
قالت لوفيغارو إن جيل دو لاروبيان, الوزير الوحيد في الحكومة الحالية المنتمي لحزب فرانسوا بايرو، قرر أمس دعم مرشح يمين الوسط نيكولا ساركوزي بالانتخابات الرئاسية القادمة.

ونقلت عن دو لاروبيان قوله إنه أقدم على هذا القرار بسبب خلافات عميقة مع بايرو حول برنامجه الذي وصفه بأنه "ضبابي, يترك الناخبين في حيرة من أمرهم".

أما بايرو, فنقلت عنه الصحيفة قوله ردا على هذه المعلومات، إنه يرى أن هذا الأمر جيد بالنسبة له لأنه وعد الفرنسيين بتسيير أمورهم بطريقة مغايرة ولذلك فهو يحتاج لفريق جديد.

وأضاف فرانسوا أنه لا يريد التحالف مع أشخاص لا يتفق معهم في الأفكار المناسبة لتسيير الدولة الفرنسية, قائلا "لا أريد صناعة الجديد بالقديم".

"
اكتفاء السلطات الأميركية بضمانات دبلوماسية روسية مبهمة فيما يتعلق بسجناء غوانتانامو, إنما يعني تجاهلها للاحتياطات اللازمة
"
لوموند
تعذيب السجناء
قالت لوموند إن السجناء الروس السبعة الذين سلموا لسلطات موسكو عام 2004 بعد أن قضوا سنتين في معتقل غوانتانامو تعرضوا للتعذيب، والتحرش الدائم من طرف السلطات الروسية.

وذكرت الصحيفة أن هذا هو ما كشف عنه تقرير لمنظمة حقوق الإنسان هيومن رايتس ووتش نشر الخميس الماضي.

ونقلت عن هذه المنظمة قولها إن السلطات الأميركية بتسليمها لهؤلاء السجناء لدولة تشتهر بتعذيب سجنائها, خرقت معاهدة جنيف ضد التعذيب.

وأضافت هيومن رايتس أن اكتفاء السلطات الأميركية بضمانات دبلوماسية روسية مبهمة, إنما يعني تجاهلها للاحتياطات اللازمة.

ونقل تقرير الهيئة شهادات بعض المفرج عنهم, وهم يؤكدون فيها أن معاملة الروس لهم كانت أسوأ بكثير من معاملة الأميركيين.

وقالت إن هدف المحققين الروس كان انتزاع اعترافات من هؤلاء السجناء, مشيرة إلى أن ثلاثة منهم لا يزالون وراء القضبان بينما يختبئ ثلاثة من المفرج عنهم بعد أن قصوا ما حدث لهم خوفا من الروس ورفض أحد المفرج عنهم الحديث عن تجربته.

المصدر : الصحافة الفرنسية