10 آلاف فرنسي ينتحرون سنويا و140 ألفا يحاولون
آخر تحديث: 2007/3/17 الساعة 10:58 (مكة المكرمة) الموافق 1428/2/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/3/17 الساعة 10:58 (مكة المكرمة) الموافق 1428/2/27 هـ

10 آلاف فرنسي ينتحرون سنويا و140 ألفا يحاولون

تحدثت الصحف الفرنسية الصادرة اليوم السبت عن ظاهرة الانتحار في فرنسا في ظل تفاقمها بين العمال والموظفين, وتطرقت لتقدم التحقيقات في قضية اغتيال الحريري, كما تناولت تأكيد 11 مرشحا للرئاسة في فرنسا أنهم استطاعوا تقديم ملفاتهم بعد أن حصلوا على تزكية العدد الكافي من العمد والمستشارين البلديين.

"
ضغط العمل وأعباؤه والتحرش الذي يتعرض له العامل وخوفه من فقدان وظيفته تعتبر أهم أسباب إقدام ما بين 300 و400 عامل وموظف على الانتحار سنويا
"
لاروش/لكسبريس
انتحارات العمال
نسبت النشرة الإلكترونية لمجلة لكسبريس إلى دراسة أجراها المجلس الاقتصادي والاجتماعي الفرنسي قولها إن سبب انتحار شخص واحد على الأقل يوميا في فرنسا هو طبيعة العمل.

ونقلت النشرة عن كريستيان لاروز نائب رئيس المجلس الاجتماعي والاقتصادي قوله إن ضغط العمل وأعباءه والتحرش الذي يتعرض له العامل وخوفه من فقدان وظيفته تعتبر أهم أسباب إقدام ما بين 300 و400 عامل وموظف على الانتحار سنويا, مشيرا إلى أن العدد في تزايد.

وقال لاروز إن هذه الظاهرة تزيد بين المدرسين والأساتذة وعمال الصحة وموظفي القطاع الخاص.

وحسب صحيفة لوباريزيان فإن حوالي 10 آلاف فرنسي ينتحرون سنويا, كما يقدم 140 ألفا على محاولة انتحار.

وفي نفس الإطار قالت صحيفة لوفيغارو إن شركة رينو الفرنسية لصناعة السيارات قررت تطبيق خطة تهدف إلى تقديم المساعدة لبعض عمالها في مصانع غيويانكور بعد أن انتحر ثلاثة منهم خلال الأشهر الأربعة الماضية.

وذكرت الصحيفة أن رينو التزمت من خلال هذه الخطة بتحسين الظروف المعيشية لعمالها وزيادة التواصل معهم لاستكشاف همومهم ومحاولة تقديم المساعدة اللازمة لهم.

اغتيال الحريري
تحت عنوان "التحقيق في اغتيال الحريري يتقدم" قالت صحيفة لوموند إن اللجنة الدولية المكلفة بالتحقيق في قضية اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري أعلنت عن حصول تقدم في تحقيقاتها وذلك في تقريرها الفصلي الأخير الذي طالبت فيه بتمديد مهمتها.

ونقلت عن قائد فريق التحقيق القاضي البلجيكي سيرج براميرتس قوله "حسب التحقيقات الجارية والمرتقبة, يبدو من شبه المؤكد أن اللجنة لن تتمكن من إنهاء مهمتها قبل انتهاء المدة المحددة لها التي تنتهي بحلول يونيو/حزيران 2007", مضيفا أن هذا ما يجعله يطلب تمديد مهمة لجنته.

وذكرت الصحيفة أن اللجنة أشارت في تقريرها السابع إلى تعاون الدول التي طلب منها ذلك, مما أتاح "التقدم في جمع عناصر جديدة".

وقالت إن براميرتس راض عن التعاون السوري بصورة عامة, إلا أنه نبه إلى أن عشر دول لم يذكر اسمها تتهاون في الاستجابة لطلبات لجنة التحقيق.

"
التوقيعات لم تكن بالنسبة لمرشحي الأحزاب الرئيسية, من أمثال فرانسوا بايرو وسيغولين رويال ونيكولا ساكوزي وماري جورج بوفي سوى إجراء شكلي على عكس المرشحين الباقين
"
لوموند
نهاية سباق التوقيعات
تحت عنوان "التزكيات: نهاية الاصطياد" قالت صحيفة لوفيغارو إن سباق مرشحي الرئاسة الفرنسية مع الزمن للحصول على توقيعات العمد والمستشارين البلديين اللازمة لتزكيتهم للترشح قد انتهت أمس عند الساعة السادسة مساء بتوقيت فرنسا, واتضحت بذلك الخارطة النهائية لانتخابات 2007.

وأعطت الصحيفة قائمة بأسماء كل المرشحين, موردة تفاصيل عن الذين ربما فشلوا في تقديم العدد الكافي من التوقيعات المطابقة بصورة حرفية للمعايير المحددة من طرف المجلس الدستوري الفرنسي.

وذكرت أن المرشحين المتأكدين من أنهم حصلوا على 500 توقيع لا يمكنهم أن يجزموا بأنها لا تشتمل على عيوب فنية أو إجرائية مثل عدم توقيع بعض الوثائق أو التكرار.. إلخ, مما يعني أن اللائحة النهائية للمرشحين الفعليين لن تعرف بشكل نهائي قبل يوم الاثنين القادم.

أما صحيفة لوموند فذكرت أن قضية التوقيعات لم تكن بالنسبة لمرشحي الأحزاب الرئيسية، من أمثال فرانسوا بايرو وسيغولين رويال ونيكولا ساكوزي وماري جورج بوفي، سوى إجراء شكلي.

أما المرشحون السبعة الباقون بمن فيهم جان ماري لوبين وأوليفيي بيزانسينو, فإنهم ظلوا طيلة الأسبوع المنصرم يحاولون الإيفاء بالشروط الضرورية للترشح.

المصدر : الصحافة الفرنسية
كلمات مفتاحية: