ما العمل حتى لا تتكرر تفجيرات الدار البيضاء؟
آخر تحديث: 2007/2/25 الساعة 13:39 (مكة المكرمة) الموافق 1428/2/8 هـ
اغلاق
خبر عاجل :الكرملين: بوتين يطلع ترمب هاتفيا على تفاصيل مباحثاته مع بشار الأسد في سوتشي
آخر تحديث: 2007/2/25 الساعة 13:39 (مكة المكرمة) الموافق 1428/2/8 هـ

ما العمل حتى لا تتكرر تفجيرات الدار البيضاء؟

الحسن السرات-الرباط
أجمعت معظم الصحف المغربية على تحليل الاستنفار الأمني المغربي ضد تهديدات القاعدة، وقدمت عدة قراءات وأسئلة حول الحرب الاستباقية التي تشنها السلطات الأمنية هذه الأيام ومدى جديتها. كما تطرقت لشعور الكراهية لدى المغاربة ضد الولايات المتحدة وأسباب بروز تلك المشاعر.

"
من حق المغاربة أن يطالبوا أجهزتهم برعاية استقرارهم، كما أن من واجب الأجهزة أن تعمل في إطار القانون حتى لا يتكرر ما جرى بعد 16 مايو/أيار
"
مفتاح/الأيام
أسوأ ما يمكن أن يقع
خصص مدير تحرير أسبوعية الأيام نور الدين مفتاح افتتاحية العدد للحالة الأمنية في المغرب غداة التهديدات الإرهابية، متسائلا في البداية: ما الذي يجري؟ وما المعطيات التي توافرت للأجهزة الأمنية حتى ترفع استنفارها الأمني إلى الدرجة القصوى؟ وهل يتعلق الأمر بأخبار مؤكدة تقاطعت بين مخابرات أكثر من دولة، أم مجرد تحليلات استوجبت الوقاية مما ليس له علاج إذا حصل؟

واستعرض مفتاح معطيات كثيرة عن المخاطر التي يواجهها المغرب، لكنه ركز على الشفافية والوضوح واحترام القانون وحقوق الإنسان.

وقال مشيرا إلى معتقل سري سيئ الصيت إن "أسوأ ما يمكن أن يقع في المغرب هو أن نكرر فيلم معتقل تمارة البشع بما فيه من اختطاف واحتجاز وتعذيب وتلفيق للتهم".

وخلص إلى أن "من حق المغاربة أن يطالبوا أجهزتهم برعاية استقرارهم، كما أنه من واجب الأجهزة أن تعمل في إطار القانون حتى لا يتكرر ما جرى بعد 16 مايو/أيار، والكل يعرف كم أدى المغرب من سمعته بسبب أمنيين ينتمون إلى عهد يجب أن يكون قد ولى".

ديمقراطية وعدالة
أسبوعية لوجورنال افتتحت هي الأخرى عددها بالحديث عن الحملة الأمنية المغربية تحت سؤال "16 مايو/أيار مكرر؟".

وقال المدير المسؤول علي عمار بعد مغادرة أبي بكر الجامعي إن نحو 70 خلية وصفت بالإرهابية فككتها السلطات الأمنية المغربية دون أي تفسير رسمي، وإن تفجيرات 16 مايو/أيار نفسها لم يصدر بشأنها حتى اليوم أي تقرير ولا تحقيق رسمي، ما يترك الباب مفتوحا لتأويلات متعددة بما فيها استغفال الرأي العام والتحكم فيه.

وأضاف الكاتب أنه "إذا كانت الاستهانة بالأخطار المحدقة بالمغرب من غير المقبول، فإن سلوك الدولة تجاه الرأي العام مدان، إذ إننا من كثرة الصراخ والزعاق على الذئب نوشك أن نفقده الخوف منهما".

وأشار إلى ارتهان المغرب للحرب الأميركية ضد الإرهاب طمعا منه في كسب معركة الصحراء والتطرف، لكنه انتهى إلى أن أحسن وسيلة لكسب المعركتين هي "الالتزام بالديمقراطية في كل مؤسساته والتوزيع العادل لثرواته، وما سوى ذلك لن ينجيه من تكرار تفجيرات 16 مايو/أيار 2003".

"
لا نكره الولايات المتحدة الأميركية، ولكننا مناهضون للإمبريالية الأميركية
"
أمين/أسبوعية لوجرنال
كراهية أميركا
أسبوعية لوجرنال
نفسها نشرت ملفا مطولا عن صعود مشاعر الكراهية ضد أميركا لدى المغاربة، وساقت أرقاما موثقة عبر استطلاعات الرأي الأميركية التي ترصد هذه الظاهرة، إذ تصل نسبة الكراهية إلى أكثر من 60%، وفقدان الثقة إلى أكثر من 80% بسبب السياسة الأميركية الظالمة.

وقابلت الأسبوعية حقوقيين وباحثين وناشطين سياسيين لتحليل هذا الوضع، فقال رئيس الجمعية المغربية لحقوق الإنسان عبد الحميد أمين "إننا لا نكره الولايات المتحدة الأميركية، ولكننا مناهضون للإمبريالية الأميركية".

وأكد منسق مجموعة العمل الوطني لمساندة العراق وفلسطين خالد السفياني أن السفارة الأميركية بالمغرب تجاوزت حدودها، وأن السفير الأميركي يطوف على عدد من المؤسسات محملا بالمال لشراء الذمم، مضيفا أن واشنطن ليس في قاموسها مكان للصداقة ومن ثم "يجب إعلان المقاومة ضدها".

أما الباحث المغربي والخبير في علم السياسة بواشنطن عبد السلام مغراوي، فقد أكد من جهته أن مشاعر الكراهية متصاعدة وأن الخطاب الديني هو الذي يغذيها عبر الثقافة والإعلام والإنترنت.

المصدر : الصحافة المغربية