تزايد رادارات الطرق في فرنسا أدى إلى سحب مزيد من الرخص (رويترز-أرشيف)


أقدمت شرطة المرور الفرنسية على سحب 66 ألف رخصة سياقة من أصحابها بسبب ما سجل عليهم من مخالفات مرورية خلال تسعة أشهر منذ بداية هذا العام, وهو ما يزيد بنسبة 25% على ما تم سحبه العام الماضي.

وعزت مجلة لكسبريس الفرنسية التي أوردت الخبر هذه الزيادة إلى تزايد رادارات مراقبة الطرق.

وتحت عنوان "المرور الفرنسي يسحب رخص 66000 سائق خلال 9 شهور" نقلت المجلة عن إذاعة فرنسا الدولية قولها إن عدد من ستسحب رخصهم حسب نظام إلغاء النقاط سيصل 85 ألف سائق خلال عام 2007.

وأبرزت الصحيفة أن الحكومة الفرنسية تبنّت إجراءات رقابية متزايدة للتصدي للمخالفات المرورية, فوضعت مزيدا من الرادارات الأوتوماتيكية والمحمولة سيصل إلى 2000 رادار على الطرق الفرنسية مع نهاية هذا العام.

وقد سجلت إدارة المرور 4334276 مخالفة لقانون المرور, وسحبت 65740 رخصة من سائقين بينهم 61099 ذكرا و4641 أنثى فقط, وهي أرقام قالت المجلة إنها ستزداد لا محالة قبل نهاية العام.

المصدر : الصحافة الفرنسية