محور الشر الكوميدي يطوف الشرق الأوسط
آخر تحديث: 2007/11/26 الساعة 17:58 (مكة المكرمة) الموافق 1428/11/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/11/26 الساعة 17:58 (مكة المكرمة) الموافق 1428/11/17 هـ

محور الشر الكوميدي يطوف الشرق الأوسط

الرئيس بوش في نوبة ضحك (رويترز)
ذكرت كريستيان ساينس مونيتور أن ثلاثة كوميديين أميركيين يطوفون حاليا الشرق الأوسط لتقديم عروض كوميدية بعنوان "محور الشر".
 
وأضافت الصحيفة أن الممثلين الثلاثة وهم: أحمد أحمد -المصري الأصل- وآرون قادر -الفلسطيني الأصل- وماز جبراني -الإيراني الأصل- قدموا عروضا ناجحة في الولايات المتحدة مما أغراهم للقيام بجولة في الشرق الأوسط.
 
وعلقت الصحيفة بأن كلمتي "مرح" و "إسلام" نادرا ما تجتمعان في جملة واحدة، لكن هؤلاء الكوميديين الثلاثة يعملون على تغيير هذا الأمر، وأن مهمتهم السخرية من الآراء الشائعة في الشرق الأوسط، كما أنهم يجدون هنا في أميركا مناخا خصبا في مخاوف عالم ما بعد 11 سبتمبر/أيلول.
 
وقالت الصحيفة إن العرض الكوميدي لاقى استحسانا كبيرا في مصر والأردن والإمارات العربية المتحدة، الأمر الذي فاجأ الممثلين أنفسهم.
 
وأشارت الصحيفة إلى أن من بين المشاهدين الذين جذبتهم تلك العروض الملك عبد الله الذي كاد يسقط عن كرسيه من فرط الضحك بينما كان يحضر العرض الذي قدم في عمان الأسبوع الماضي ودعا الكوميديين لمكتبه بعدها.
 
ومن القفشات الضاحكة تلك التي أوردها أحمد عن خيبة أمله بأن جرائم الكراهية ضد العرب فقط وصلت إلى نسبة 1000% في الولايات المتحدة بعد 11 سبتمبر/أيلول "الأمر الذي مازال يضعنا في المرتبة الرابعة بعد السود والشواذ واليهود. ماذا علينا أن نفعل؟ أريد أن أكون في المرتبة الأولى في شيء ما".
 
وأشارت الصحيفة إلى أن الكوميديين مازالوا يشعرون ببعض الإحباطات لأنهم كمجموعة كانوا يبحثون عن عضو رابع لهم ليكمل محور الشر، كما عبر أحمد عن ذلك بسخرية قائلا "ولكن للأسف، يبدو أنه لا يوجد أي كوريين شماليين مضحكين". ولكنهم نجحوا في استمالة بديلا آخر من كوريا الجنوبية اسمه ون هو تشونغ نشأ في الخليج ويجيد العربية.
 
المصدر : الصحافة الأميركية