أولت الصحف البريطانية الصادرة اليوم الاثنين اهتمامها للمنتحرين في غوانتانامو محذرة من أن معتقل غوانتانامو يستخدم في الدعاية الإعلامية ضد الولايات المتحدة، كما تحدثت عن زيارة أولمرت إلى بريطانيا وحماية الجنود البريطانيين بالقانون.

"
ما يثير القلق في غوانتانامو ليس الطريقة التي يعامل فيها السجناء بدنياً، بل تجاهل القضاء من قبل دولة بنت هويتها على الحقوق الدستورية
"
ذي غارديان
خيانة الديمقراطية
تحت عنوان "وحشي وغير قانوني" تناولت صحيفة ذي غارديان في افتتاحيتها عمليات الانتحار التي أقدم عليها معتقلون ثلاثة في سجن غوانتانامو.

وعلقت الصحيفة على تصريح العميد البحري هاري هاريس الذي قال إن "الوفيات لم تكن ناجمة عن اليأس بل هي مجرد حرب غير متناسقة تنفذ ضدنا"، قائلة إن هذه اللغة التي تتسم بالبرودة والقبح تفتقد إلى الإنسانية حتى في تعبير الرئيس الأميركي جورج بوش عن "القلق العميق".

وقالت إن ما يثير القلق في غوانتانامو ليس الطريقة التي يعامل فيها السجناء بدنياً، بل تجاهل القضاء من قبل دولة بنت هويتها على الحقوق الدستورية.

وختمت بالقول إن مكارم الأخلاق والعدالة تستدعيان توضيح ما يجري في غوانتانامو، معربة عن أملها في أن تتمكن المحكمة العليا الأميركية من ذلك, وأشارت إلى أن كل ذلك لا يعفي الآخرين من الحديث عن خيانة المبادئ الديمقراطية في أميركا.

أما صحيفة تايمز فقالت في افتتاحيتها إن تصريحات هاريس كانت صحيحة بعض الشيء، مشيرة إلى أن معظم محاولات الانتحار غير الناجحة في السابق صورت خارج البلاد على أنها تعبير عن اليأس في حين ينظر إليها في الداخل على أنها مجرد عصيان.

ودعت الرئيس الأميركي جورج بوش إلى الاتسام بمزيد من الوضوح لدى الإعلان عن عزمه إغلاق غوانتانامو، مضيفة أن وزارة الدفاع الأميركية(البنتاغون) كانت محقة في جمع المعلومات من المشتبه بهم، غير أن هذا الاعتقال المتواصل قد يأتي بنتائج سلبية.

كما دعت البنتاغون إلى إعادة المعتقلين الذين لا يملكون معلومات قيمة إلى أوطناهم، محذرة من أن معتقل غوانتانامو يستخدم في الدعاية الإعلامية ضد الولايات المتحدة الأميركية.

أولمرت يسعى لدعم بلير
ذكرت صحيفة ذي إندبندنت أن رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت سيسعى للحصول على مساندة رئيس الوزراء البريطاني توني بلير اليوم في رفضه للتفاوض مع حكومة حماس، رغم ما شهدته نهاية الأسبوع من حمام دم في غزة وتحلل حماس من هدنة استمرت 16 شهرا.

ورجحت الصحيفة أن يعرب بلير لنظيره الإسرائيلي عن دعم بريطانيا لتوجهات أولمرت ما لم تنبذ حماس "العنف" وتقبل بحق إسرائيل بالوجود.

وأشارت إلى أن هذه المحادثات التي من شأنها أن تسبب سخطا في أوساط البريطانيين المسلمين، جاءت بعد يوم من تصعيد العنف الإسرائيلي في غزة، مذكرة بأن الحكومة البريطانية لم تستنكر عملية شاطئ غزة التي حصدت ثمانية أشخاص.

حماية البريطانيين

"
على جنودنا البريطانيين أن يتبعوا التعليمات بشكل مناسب وإذا ما اخترقوها عليهم أن يتوقعوا العقوبة
"
ديلي تلغراف
في إطار التعليق على تبرئة أربعة من الحرس البريطاني على خلفية مقتل عراقي (15 عاما)، خصصت صحيفة ديلي تلغراف افتتاحيتها تحت عنوان "جنودنا يستحقون حماية قانونية كاملة" للحديث عن هذه القضية.

واستهلت المقدمة بالقول إن شيئا واحدا يميز جنودنا في العراق عن أعدائهم هو حكم القانون.

ومضت تقول إن وجهات النظر قد تتجاذب حيال ما إذا كان على الجنود البريطانيين غزو العراق وما إذا كان يتعين عليهم البقاء هناك وطبيعة القوانين التي يمكنهم العمل في ظلها، غير أن ثمة أمرا لا يمكن تجاهله وهو وجود تلك القوانين وأن من يخترقها يتحمل تبعاتها.

وقالت إن على جنودنا أن يتبعوا التعليمات بشكل مناسب وإذا ما اخترقوها عليهم أن يتوقعوا العقوبة.

المصدر : الصحافة البريطانية