محمود جمعة – القاهرة

فرض قرار مجلس الشعب تمديد العمل بقانون الطوارئ مدة عامين نفسه على الصحف المصرية اليوم الاثنين، في حين احتفظت أخبار الحوار الوطني الفلسطيني, وقضية القضاة المحالين لمجلس التأديب, وتعقب أجهزة الأمن لمنفذي تفجيرات دهب والجورة إلى جانب تقارير السلطات الصحية عن إنفلونزا الطيور، بالمساحات الأكبر منها.

"
أحزاب المعارضة وناشطو حقوق الإنسان لا يزالون يعتبرون القانون أداة سلطوية لقمع الحريات والتملص من وعود الإصلاح
"
الوفد
تمديد العمل بالطوارئ
حرصت صحيفة الأخبار شبه الرسمية على شرح وجهة النظر الحكومية حول تمديد قانون الطوارئ المعلن في البلاد منذ اغتيال الرئيس السابق أنور السادات عام 1981، إذ أبرزت كلمة رئيس الوزراء المصري أمام البرلمان التي تعهد خلالها بأن لا تستخدم الحكومة القانون إلا بالقدر اللازم لحماية أمن الوطن والمواطنين.

ورأت صحيفة الأهرام في مقالها الافتتاحي أن المهم ليس سن أو تمديد قانون للطوارئ، وإنما كيفية استخدامه، وقد تعهدت الحكومة بعدم استخدامه إلا لحماية أمن الوطن والمواطنين، وأصبحت منظمات المجتمع المدني رقيبا عتيدا على كيفية استخدامه.

وأضافت الصحيفة أن مدة عامين ستتيح لأجهزة الأمن اتخاذ التدابير اللازمة لمواجهة الجرائم الإرهابية ومحاصرتها، وبررت قرار التمديد بأن ما حدث من عمليات إرهابية في دهب وشرم الشيخ وطابا خلال 18 شهرا يؤكد الحاجة إلى هذا القانون.

بيد أن أحزاب المعارضة وناشطي حقوق الإنسان لا يزالون يعتبرون القانون أداة سلطوية لقمع الحريات والتملص من وعود الإصلاح كما ترى صحيفة الوفد.

وفى هذا السياق يقول الأستاذ عباس الطربيلي رئيس تحرير الوفد الحزبية "بأي وجه تواجه الحكومة شعب مصر بعد أن طلبت مد العمل بقانون الطوارئ لعامين قادمين، وبالذات بعد أيام قلائل من فشل هذا القانون في منع عدة حوادث إرهابية في سيناء شمالها وجنوبها"؟

وأضاف أن ممارسات حكومات الحزب الوطني تؤكد تعمدها التعدي على حقوق المواطن وحرياته وحرماته.

الحوار الفلسطيني
ثمنت صحيفة الأهرام دعوة الرئيس الفلسطيني محمود عباس الفصائل الفلسطينية المختلفة والحكومة التي تقودها حركة حماس إلى مؤتمر للحوار الوطني معتبرة أن الأسلوب الأمثل لحل الخلافات بين الفصائل أو بين الحكومة ومؤسسة الرئاسة هو الحوار المبني على الثقة والاحترام المتبادل.

وطالبت الصحيفة الدول العربية بتقديم الدعم الكامل للفرقاء الفلسطينيين في حوارهم الرامي إلى توحيد الصف في مواجهة الأزمة الداخلية والحصار الخارجي.

وقالت إنه من المؤكد أن الدول العربية سيكون لها دور مهم في نجاح أو فشل الحوار الوطني بين الفصائل الفلسطينية عن طرق المتابعة المستمرة وتقديم النصائح والآراء ولعب دور الوسيط لو اقتضى الأمر.

تصاعد أزمة القضاة
كشفت صحيفة الوفد عن دخول أساتذة الجامعة كطرف داعم على الخط في أزمة القضاة مع الحكومة المصرية التي بلغت ذروتها بإحالة اثنين منهم إلى مجلس تأديبي بسبب تصريحاتهم عن حدوث انتهاكات جسيمة في الانتخابات التشريعية الأخيرة.

ولفتت النظر إلى أن أعضاء هيئة تدريس جامعة القاهرة قرروا حضور الجلسة الثانية لمحاكمة المستشارين محمود مكي وهشام البسطويسي يوم 11 مايو/أيار الجاري، في حين عزا الدكتور محمد السيد سعيد في مقال بصحيفة الأهرام تأزم الخلاف بين السلطة التنفيذية ونادي القضاة إلى مماطلة الجهات الحكومية في إصدار قانون "السلطة القضائية" بالشكل الذي ارتآه القضاة، واعتماد سياسة الهروب بدلا من المواجهة باعتبار أن المشكلة بين القضاة.

وأنحى سعيد باللائمة على كل من الهيئات القضائية الرسمية والحكومة المصرية في حالة الاحتقان التي أصبحت سمة العلاقة بين القضاة والدولة، قائلا "كان أمام الجهات الرقابية أن تتفاوض على بنود مسودة جديدة لقانون السلطة القضائية، وكان أمام الحكومة فرصة للقيام بمبادرة تجاه القضاة لبحث مطالبهم أو حتى اللجوء إلى محكمة النقض لمزيد من المداولات، بدلا من أن يصل الأمر إلى اعتصام وتظاهرات واتساع فجوة الثقة بين القضاة والدولة".

"
أجهزة الأمن كشفت عن العقل المدبر لتفجيري دهب والجورة ويدعى نصر خميس الملاحي، ويعد المنظر الفكري لجماعة التوحيد والجهاد
"
مصدر أمني/الجمهورية
العقل المدبر لتفجيرات سيناء
نقلت صحيفة الجمهورية الحكومية عن مصدر بوزارة الداخلية المصرية قوله إن أجهزة الأمن كشفت عن العقل المدبر لتفجيري دهب والجورة وإنه يدعى نصر خميس الملاحي، مضيفا أنه يعد المنظر الفكري لجماعة التوحيد والجهاد، وأنه شارك في التخطيط والمساعدة لتنفيذ تفجيرات طابا ونويبع وشرم الشيخ، وأنه كان يتولى مهمة تجنيد واختيار العناصر التي شاركت في العمليات الانتحارية.

غير أن المصدر كما قالت الصحيفة لم يوضح ما إذا كانت القوة الأمنية قد اعتقلت شخصين آخرين كانا برفقة نصر خميس أم أنهما تمكنا من الفرار.

شفاء آخر مصابة بإنفلونزا الطيور
حملت صحيفة الأهرام نبأ تماثل آخر مصابة بمرض إنفلونزا الطيور للشفاء وخروجها من مستشفى الصدر بالعباسية الذي قضت فيه شهرا كاملا من العلاج المكثف بعد أن أثبتت التحاليل التي أجريت لها خلوها تماما من الفيروس.

ونقلت الصحيفة عن مسؤول بوزارة الصحة قوله إنه لا توجد الآن أي إصابات بشرية تتلقي العلاج بالمستشفيات، وإن عدد الإصابات البشرية بالمرض منذ ظهوره في مصر بلغ 12 حالة تم شفاء ثمانية من أصحابها، وتوفي أربعة نتيجة تأخر وصولهم إلى المستشفيات.

انطلاق بطولة كأس مصر
نشرت صحيفة المصري اليوم جدول المباريات الخاص بانطلاق مسابقة كأس مصر لكرة القدم التي عادت إلى الأضواء مرة أخرى بعد فترة الشد والجذب التي شهدتها أخيرا بين الاستمرار والإلغاء.

ونوهت الصحيفة بأن نظام المسابقة يقضي باستبعاد فرق الدوري الممتاز الـ14 من المشاركة في الأدوار التمهيدية، وتأهلها مباشرة لدور 32، لتواجه الفرق المتأهلة من الأدوار التمهيدية طبقا للقرعة التي أقامتها لجنة المسابقات.

وأشارت الصحيفة إلى أن تلك القرعة شهدت احتجاجا واعتراضا من بعض الفرق في الدورين التمهيديين الأول والثاني وكذلك في الدور الـ32, وذلك بسبب مواعيد المباريات والملاعب التي ستقام عليها.
__________________
مراسل الجزيرة نت

المصدر : الصحافة المصرية