صمت العمل خداع غريب
آخر تحديث: 2006/4/6 الساعة 13:39 (مكة المكرمة) الموافق 1427/3/8 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/4/6 الساعة 13:39 (مكة المكرمة) الموافق 1427/3/8 هـ

صمت العمل خداع غريب

اعتبرت صحف إسرائيلية اليوم الخميس صمت حزب العمل إزاء تصريحات أولمرت بضم حزب إسرائيل بيتنا، خداعا وغريبا، وتحدثت عن عزم فرنسا منح ممثل حماس تأشيرة لحضور اجتاع برلماني أوروبي، كما كشفت عن استهداف قادة حماس، ومقاطعة السعودية لإسرائيل.

"
لا مكان لليبرمان في الحكومة، وأي تجاهل لإرادة الناخب، من شأنه أن يجعل أيام الحكومة معدودة
"
هآرتس

صمت غريب
تحت عنوان "عندما يكون الصمت خداعا" كتبت صحيفة هآرتس افتتاحيتها معلقة على تصريح رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت الذي ينطوي على عزمه ضم زعيم حزب إسرائيل بيتنا أفيغور ليبرمان إلى الحكومة، واعتبرته مثيرا للدهشة.

كما وصفت صمت زعيم حزب العمل عمير بيريتس الذي سمع بالمخططات المستقبلية في الوقت الذي يقوم بمفاوضات سرية مع أولمرت، بالغريب.

وقالت الصحيفة إن بيريتس ظهر بعد أيام من إخفاقه في محاولته المضللة لتأسيس ائتلاف يميني، بمظهر الشخص الذي يدفعه لهاثة نحو الحكم ليدير ظهره لجميع مبادئه.

واعتبرت قبول بيريتس في حكومة تجمع ليبرمان مؤشرا على استسلامه وخنوعه أمام المناصب الحكومية، مشيرة إلى أن خيبة الأمل بقضية بيريتس سترد على قادة العمل.

وخلصت الصحيفة إلى أنه لا مكان لليبرمان في الحكومة، محذرة من أن تجاهل إرادة الناخب، من شأنه أن يجعل أيام الحكومة معدودة.

تأشيرة لحماس
قالت صحيفة جيروزاليم بوست إن فرنسا تدرس إصدار تأشيرة لممثل حماس لحضور اجتماع للجمعية البرلمانية للمجلس الأوروبي (PACE) الذي سيعقد في ستراسبورغ في 10 إبريل/نيسان من الشهر الجاري.

ونقلت الصحيفة عن دبلوماسي فرنسي في إسرائيل قوله "لم يتخذ القرار بعد"، مشيرة إلى أن هذه القضية جاءت في أعقاب إخفاق نائب حماس محمود أحمد الرماحي في حصوله على تأشيره الأسبوع الماضي لحضور الاجتماع البرلماني الذي ضم أوروبا وحوض البحر المتوسط في بروكسل.

وقالت الصحيفة إن إسرائيل تسعى بجهود حثيثة لضمان عدم منح ممثل حماس التأشيرة متذرعة بأن منح تأشيرات سفر لشخص له صلات بمنظمة إرهابية يتعارض مع قرار مجلس الأمن 1373 الذي تم تبنيه في 28 سبتمبر/أيلول 2001 عقب الهجمات التي استهدفت برج التجارة العالمي بأميركا.

وتخشى إسرائيل من أن حضور مثل تلك الاجتماعات رغم عدم أهميتها كهيئة دولية، يكسب حماس شرعية دولية.

أعضاء حماس باتوا هدفا
قال عضو في هيئة الأركان الإسرائيلية لصحيفة جيروزاليم بوست إن رفض حماس الاعتراف بحق إسرائيل في الوجود ومضي السلطة في دعمها للنشاطات "الإرهابية"، يمنح جيش الدفاع الحق القانوني باستهداف قادة حماس.

ومضى يقول إن رفض حماس الإقرار بالاتفاقات المبرمة سابقا بما فيها أوسلو يشكل "اختراقا شديدا للتعاقد" ويضع السلطة الفلسطينية في منزلة الجماعة الإرهابية.

وتابع قائلا "إذا كنا نميز في السابق بين السلطة والجماعات الإرهابية، فاليوم نستطيع أن نقوم بتمييز قانوني بين السكان المدنيين من جهة وبين السلطة الفلسطينية والجماعات الإرهابية من جهة أخرى".

"
التعهد السعودي بإنهاء المقاطعة الاقتصادية لإسرائيل كان شرطا أميركيا للسماح بدخولها منظمة التجارة العالمية
"
يديعوت أحرونوت

السعودية ومقاطعة إسرائيل
قالت صحيفة يديعوت أحرونوت إن الكونغرس الأميركي تمكن من تمرير قرار بالإجماع يدعو الرئيس جورج بوش لحث السعودية على التقيد بالتزامها نحو منظمة التجارة العالمية ووقف دعمها للمقاطعة العربية لإسرائيل.

وأشارت الصحيفة إلى أن التعهد السعودي بإنهاء المقاطعة الاقتصادية لإسرائيل كان شرطا أميركيا للسماح بدخولها المنظمة العالمية.

وأضافت أن السعودية امتثلت بتعهدها، مشيرة إلى أن وزير الخارجية تركي الفيصل أخبر نظيرته الأميركية بأنه سيعمل ضد المقاطعة العربية، غير أن السعوديين لم يمضوا في التزامهم وقاموا أخيرا باستضافة مؤتمر سنوي لمنظمات إسلامية تعمل على تعزيز المقاطعة.

وعلمت الصحيفة أن بوش يميل إلى تجاهل المقاطعة السعودية المستمرة للمنتجات التي تضم قطعا صنعت في إسرائيل، الأمر الذي يعزز طلب الكونغرس لحث أميركا للسعودية على الالتزام الكامل ووضع حد للمقاطعة.

المصدر : الصحافة الإسرائيلية