الانتخابات الإسرائيلية تكرس انهيار الليكود
آخر تحديث: 2006/3/29 الساعة 16:54 (مكة المكرمة) الموافق 1427/2/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/3/29 الساعة 16:54 (مكة المكرمة) الموافق 1427/2/29 هـ

الانتخابات الإسرائيلية تكرس انهيار الليكود

الانتخابات تخيب أمل الليكود (أرشيف)

ذكرت صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية اليوم الأربعاء أن الانتخابات الإسرائيلية كرست انهيار اليمين القومي المعارض لأي تنازل عن أراض ولرغبة الإسرائيليين بالانفصال عن الفلسطينيين. وكتبت إثر فوز حزب كاديما أن غالبية الناخبين حسموا أمرهم: أيهود أولمرت سيشكل الحكومة المقبلة.

وقالت إن اللجنة الانتخابية المركزية أعلنت اليوم بعد فرز 99% من الأصوات عن فوز حزب كاديما بالانتخابات التشريعية التي جرت بإسرائيل أمس رغم حصوله على عدد من الأصوات أقل مما كانت ترجحه استطلاعات الرأي.

وقالت اللجنة إن كاديما فاز بـ21.8% من الأصوات مقابل 15.1% لحزب العمل و8.9% فقط لحزب الليكود الذي سجل بذلك أسوأ نتيجة في تاريخه.

وحصل كاديما على 28 مقعدا من أصل 120 مقابل عشرين لحزب العمل و13 لحزب شاس لليهود الشرقيين و12 لإسرائيل بيتنا للناطقين باللغة الروسية و11 لليكود.

وأضافت اللجنة أن الاتحاد الوطني والحزب الوطني الديني "متشددون دينيون" حصلا على تسعة مقاعد بينما حصلت لائحة المتقاعدين على سبعة مقاعد وحزب اليهودية الموحدة للتوراة المتشدد على ستة مقاعد وحزب ميريتس الساري على أربعة مقاعد.

وقالت يديعوت أحرونوت إن فوز كاديما وانهيار الليكود يشكلان صدمة كبرى، وأضافت أن فوز كاديما دليل على أن هذا الحزب الذي ولد من حاجة حقيقية للاستجابة لشعب يبحث عن وسيلة لإنهاء النزاع مع الفلسطينيين ولا يريد أن يحرم من الأمل بحياة طبيعية.

المصدر : الفرنسية