اهتمت الصحف الأردنية بقمة الخرطوم فقالت إنها قمة المسؤوليات فيما يشهده العالم العربي من تعقيدات، وأشارت إلى إشادة وزراء الخارجية بمبادرة العاهل الأردني باستضافة القيادات الدينية العراقية من مختلف الطوائف, وتطرقت لحوار حكومة البخيت مع الأحزاب السياسية الأردنية.

"
الظروف التي تنعقد فيها القمة تظهر صعوبة المرحلة التي يمر بها العالم العربي والتعقيدات التي تحيط بعدد من الأزمات الإقليمية الممتدة حتى البلد الذي يستضيف القمة
"
الدستور

التساؤلات المشروعة
بمجرد النظر إلى جدول أعمال القمة التي تبدأ أعمالها الثلاثاء المقبل بالعاصمة السودانية الخرطوم، تشير افتتاحية الدستور إلى وضوح حجم وخطورة المواضيع المدرجة عليه.

وتقول إن الظروف التي تنعقد فيها القمة تظهر صعوبة المرحلة التي يمر بها العالم العربي، والتعقيدات التي تحيط بعدد من الأزمات الإقليمية الممتدة حتى البلد الذي يستضيف القمة.

وبالتالي -كما ترى الصحيفة- فإن المسؤوليات الكبيرة التي تحملها النظام العربي أو التي يتحملها القادة العرب إذا أردنا للتعبير، أن يحدد بشكل واضح الواجبات الملقاة على عاتقتهم أمام الله وأمام الشعوب العربية وأمام التاريخ أيضا.

وتشير الدستور إلى كيفية فرض القضايا الكبيرة نفسها على أجواء أعمال مجلس الجامعة العربية على مستوى وزراء الخارجية أمس مثلما فرضت نفسها على اللجان المكلفة ببحث الموقف الراهن بالعراق، وكيفية تفعيل مبادرة السلام العربية، وتنفيذ خطط الإصلاح والتطوير والتحديث بالعالم العربي ومؤسسات العمل العربي المشترك.

كما تلفت النظر في الختام إلى أن الأمر أثار جملة من التساؤلات المشروعة حول القدرة الفعلية على حمل أعباء كل تلك القضايا التي لا يمكن مواجهتها إلا ضمن رؤية قومية وآلية قومية أيضا.

بيان الخرطوم
في الموضوع ذاته نقلت العرب اليوم إشادة وزراء الخارجية العرب بمبادرة العاهل الأردني بجمع القيادات الدينية العراقية من مختلف الطوائف في اجتماع يستضيفه الأردن, بهدف الوصول إلى اتفاق يحول دون تفجير الأوضاع بينها ويجنب البلاد الحرب الأهلية.

وقالت إن الوزراء أقروا في اجتماعاتهم التحضيرية أمس مشاريع القوانين التي ستعرض على القمة التي تبدأ أعمالها الثلاثاء، وأوصوا بتفعيل مبادرة السلام العربية التي أطلقتها قمة بيروت 2002 من خلال نقلها لمجلس الأمن الدولي والدفع إلى تبنيها كأساس لحل النزاع العربي الإسرائيلي في تطور نوعي يمكن أن يدفع المبادرة إلى الأمام.

ونقلت الصحيفة عن مصادر رسمية في الاجتماعات المغلقة أنه ستتم دعوة عدد من قادة حماس إلى الجامعة العربية للتشاور في عدد من القضايا، وإيجاد آليات واضحة للتعاطي مع المجتمع الدولي ورفض الإجراءات أحادية الجانب.

"
برامج التنمية السياسية لا تحدثها حكومة إنما قوى ومؤسسات المجتمع المدني والفرد، هي القادرة على إحداث التنمية السياسية المطلوبة فيما يقتصر دور الحكومة على الإشراف وتوفير البيئة المناسبة
"
معروف البخيت/ الرأي
التنمية حراك مجتمعي

في الشأن الداخلي الأردني اعتبرت افتتاحية الرأي أن لقاء عقده رئيس الوزراء معروف البخيت مع ممثلي الأحزاب السياسية، يشير إلى رغبة الحكومة في الانسجام والتجاوب مع ما جاء بكتاب التكليف وما نالت على أساسه ثقة مجلس النواب بإيجاد قانونين عصريين للانتخاب والأحزاب.

وهذا ما عبر عنه بوضوح البخيت لممثلي الأحزاب الذين لقيهم، مشددا على أن الحكومة من خلال الحوارات التي تجريها مع مختلف مؤسسات المجتمع المدني ستأخذ بآراء الجميع حول هذين القانونين.

وأشارت الرأي إلى أن اللافت كان قول البخيت إن برامج التنمية السياسية لا تحدثها حكومة إنما قوى ومؤسسات المجتمع المدني والفرد، هي القادرة على إحداث التنمية السياسية المطلوبة في حين يقتصر دور الحكومة في هذا المجال على الإشراف وتوفير البيئة المناسبة.

المصدر : الصحافة الأردنية