تحدثت الصحف البريطانية الصادرة اليوم عن قرار بريطانيا سحب عدد من جنودها من العراق واستنتجت من حديث بوش البارحة أنه أصبح يقر بأن الأمور في العراق سيئة, كما تطرقت للاعتذار المذل الذي أجبر إيان بلير على تقديمه للمدعي العام, هذا إضافة لتبشيرها مرضى القلب بعقار يساعد على الشفاء من هذا المرض.

"
توقيت سحب بريطانيا 800 جندي من العراق أريد له أن يخفف من الضغط الذي يواجهه بلير, وأن يتزامن مع المظاهرات الضخمة التي ستشهدها لندن خلال عطلة نهاية الأسبوع للمطالبة بسحب القوات البريطانية من العراق
"
إندبندنت

فوضى لا تصدق
تحت هذا العنوان قالت صحيفة غارديان إن جون سوور المبعوث الخاص لرئيس الوزراء البريطاني توني بلير إلى العراق بعيد سقوط نظام الرئيس العراقي السابق صدام حسين كتب مذكرة إلى بلير شخص فيها المشاكل التي كانت تعصف بالعراق بعد أربعة أيام من احتلال قوات التحالف لبغداد.

ووصف سوور الإدارة الأميركية التي حكمت العراق بعيد الغزو مباشرة والتي كانت تحت إمرة الجنرال المتقاعد جاي غارنر بأنها "فوضى لا تصدق", مضيفا أن تلك الإدارة "لا تتوفر على زعامة ولا إستراتيجية ولا تنسيق ولا بنية, فضلا عن كونها غير مفتوحة أمام العراقيين العاديين".

وأضافت الصحيفة أن سوور شخص المشاكل التي أدت فيما بعد لتنامي التمرد في العراق, محذرا من أن بريطانيا ربما أقحمت في أمر قد تندم عليه, ومؤكدا أن فشل الإستراتيجية في العراق أمر وارد جدا.

أما صحيفة إندبندنت فاعتبرت أن توقيت سحب بريطانيا 800 جندي من العراق ربما تم اختياره للتخفيف من الضغط الذي يواجهه بلير خلال هذا الأسبوع الذي سيشهد معارضة أعضاء من حزبه العمالي لأجندة إصلاحاته المقترحة، وليتزامن مع المظاهرات الضخمة التي ستشهدها لندن خلال عطلة نهاية الأسبوع للمطالبة بسحب القوات البريطانية من العراق.

وذكرت الصحيفة أن أسر الجنود البريطانيين الذين قتلوا في العراق طالبوا بسحب تلك القوات, كما تزايدت تلك الدعوات بعد أن أصبح احتمال نشوب حرب أهلية في العراق أكبر.

وعلقت بروين مادوكس محررة الشؤون الخارجية في صحيفة تايمز على الخطاب الذي ألقاه الرئيس الأميركي جورج بوش أمس, فاعتبرت أنه حاول من خلاله إفهام الأميركيين أنه يعي سبب توجيههم اللوم له فيما يتعلق بالفوضى التي انتشرت في العراق.

لكن مادوكس أكدت أن بوش لا يمكن أن يتفاجأ في ظل تدني التأييد الذي يحظى به بين الأميركيين بأن يقابلوا كلمته بكثير من الشك والريبة خاصة عندما يطالبهم بالتثبت ويعلن لهم عن "إستراتيجية شاملة للنصر".

وأضافت المعلقة أن عزاء بوش الوحيد هو في داخل أميركا, حيث لا يزال الحزب الديمقراطي عاجزا عن استغلال نقاط ضعفه.

اعتذار مذل
قالت إندبندنت إن الشكوك بدأت تحوم حول المستقبل الوظيفي لقائد شرطة لندن إيان بلير بعد أن أجبر على تقديم اعتذار مذل هو الثاني من نوعه خلال ستة أسابيع للمدعي العام البريطاني لورد غولد سميث.

وبدورها قالت صحيفة ديلي تلغراف إن إيان بلير تمسك بوظيفته أمس بعد أن قدم اعتذارا استثنائيا للمدعي العام عن تسجيله مكالمة هاتفية بصورة سرية, مشيرة إلى أن الحكومة البريطانية وقفت إلى جانبه لكن التعاطف السياسي معه بدأ يضمحل.

عقار لمرضى القلب
نسبت تايمز لدراسة جديدة تأكيدها على أن ملايين الأشخاص الذين يعانون من أمراض القلب يمكنهم الآن التقليل من مضاعفات مرضهم وتجنب السكتات القلبية وذلك عن طريق أخذ جرعات كبيرة من العقاقير المخفضة لنسبة الكولسترول في الدم.

وذكرت الدراسة أن العلماء اكتشفوا لأول مرة طريقة لتخفيف التراكم المزمن للدهون في الشرايين مما يعد جهدا جبارا في مكافحة أمراض القلب التاجية.

تشيرنوبيل: الميراث السام
تحت هذا العنوان قالت إندبندنت إنه وبعد عشرين سنة من الانفجار الذي حصل في محطة تشيرنوبيل النووية وما نتج عنه من انتشار للإشعاع النووي عبر أوروبا, أكتشفت السلطات البريطانية أن 375 مزرعة تحتوي على 200 ألف رأس من الغنم لا تزال ترعى في مناطق ملوثة بسبب تلك الكارثة.

وذكرت الصحيفة أن هذا الكشف يأتي في الوقت الذي يحاول فيه بلير إقناع البرلمان البريطاني بخطته المتعلقة بمحطات التوليد النووية, مما قد يؤثر على جهود رئيس الوزراء البريطاني تلك.

المصدر : الصحافة البريطانية