النظام القضائي في العراق يترنح تحت وطأة الحرب
آخر تحديث: 2006/12/17 الساعة 11:39 (مكة المكرمة) الموافق 1427/11/27 هـ
اغلاق
خبر عاجل :رويترز عن الشرطة الألمانية: إصابة عدة أشخاص في عملية طعن بسكين في ميونخ
آخر تحديث: 2006/12/17 الساعة 11:39 (مكة المكرمة) الموافق 1427/11/27 هـ

النظام القضائي في العراق يترنح تحت وطأة الحرب

ركزت الصحف الأميركية اليوم الأحد اهتمامها على ثلاثة محاور، فوصفت النظام القضائي في العراق بأنه حلقة ضعيفة كغيره من الحلقات في سلسلة حكم القانون، وتطرقت إلى مخاوف أميركية من تعرض أنظمتها في الفضاء إلى الهجوم، كما دعت إلى وقف المساعدات الخيرية التي تصل إلى نمور التاميل في سريلانكا.

"
الولايات المتحدة أنشأت محكمة الجنايات المركزية في العراق قبل ثلاث سنوات كدعامة للديمقراطية الجديدة، غير أن نظام الحجز ومحاكمة المتهمين تحول إلى حلقة ضعيفة في حكم القانون بالعراق
"
نيويورك تايمز
القضاء في العراق
تناولت صحيفة نيويورك تايمز النظام القضائي بالعراق في تقرير مطول، وقالت إن هذا النظام يترنح تحت وطأة الحرب.

ومضت تقول إن الولايات المتحدة أنشأت محكمة الجنايات المركزية في العراق قبل ثلاث سنوات كدعامة للديمقراطية الجديدة، غير أن نظام الحجز ومحاكمة المتهمين تحول إلى حلقة ضعيفة في حكم القانون بالعراق تماما كما حدث للجهود الرامية إلى خلق قوات أمنية عراقية، وفقا لفحص دقيق للنظام العدلي قامت به الصحيفة.

وأضافت أن كل ما في النظام القضائي يتسم بالنقص والعجز عن خدمة المحتجزين، بل والمواطنين العراقيين والجنود الذين يعملون جاهدين من أجل فرض النظام.

فالجنود الذين لا يملكون شيئا من التدريب أو حتى جمع الأدلة والقدرة على التفرقة بين البراءة والإدانة هم الذين يقررون من يحتجزون.

ووفقا لوثائق عسكرية فإن الجيش هو الذي يقوم بمراجعة من يطلق سراحه من المحتجزين دون حضورهم أو حتى حضور محامي الدفاع.

كما أن المحتجزين الذين يدانون رسميا ويمثلون أمام المحكمة العراقية لا يستطيعون تقديم دفاع ضد الأدلة التي يجمعها المحامون والجنود الأميركيون.

وأشارت الصحيفة إلى أن المحكمة المركزية تمثل النهاية الضيقة لنفق مزدحم بمتهمين معتقلين على أيدي القوات العراقية والأميركية، لافتة النظر إلى غياب أرقام رسمية للسجناء العراقيين.

حرب الفضاء
تطرقت صحيفة واشنطن بوست إلى تصريحات الإدارة الأميركية الأخيرة حول احتمال تعرض أنظمتها في الفضاء لهجمات وتحذيرها من الرد بقوة على تلك الهجمات.

وتابعت تقول إنه مع اعتماد أميركا المتزايد على الأقمار الصناعية المعقدة لأغراض الاتصال وجمع المعلومات المخابراتية وتوجيه الصواريخ، فإن احتمال تعرض تلك الأنظمة لهجوم بات يقض مضجع الأميركيين، مما دفعهم إلى التفكير في السبل الدفاعية، مشيرة إلى أن ذلك من شأنه أن يحيي المخاوف من أن صراعات البشر قد تنتشر في الفضاء بعيدا عن الحدود الأرضية.

ونسبت الصحيفة إلى مسؤول رفيع المستوى في الإدارة الأميركية تحذيره من أن دولا أخرى وربما جماعات إرهابية بدأت تكتسب قدرات لمواجهة وشن هجوم على أنظمة الفضاء الأميركية، مؤكدا ضرورة تطوير القدرة الأميركية لحماية تلك الأجهزة والأنظمة عبر سياسات وتكنولوجيا جديدة.

الجمعيات الخيرية والتاميل

"
تواصل الإمدادات المالية لنمور التاميل من خارج سريلانكا سيشجعهم على المضي في تحقيق أجندتهم السياسية عبر السبل العنيفة
"
واشنطن تايمز
أما صحيفة واشنطن تايمز فما زالت تتبنى موقفا متشددا من الجمعيات الخيرية في الغرب لما يمكن أن تقدمه من يد العون للجياع سواء في فلسطين أو في مختلف أرجاء العالم، لذا خصصت افتتاحيتها هذا اليوم للحديث عن منظمة إعادة الإصلاح التابعة لنمور التاميل في سريلانكا.

واستبعدت الصحيفة أن يتم التوصل إلى اتفاق سلام في سريلانكا ما دام الدعم المالي يصب في جيوب نمور التاميل "الإرهابيين"، مشيرة إلى أن المصدر الرئيس لتمويل التاميل يأتي من مواطنيهم المقيمين في الغرب.

واختتمت بالتحذير من أن تواصل الإمدادات المالية لنمور التاميل من خارج سريلانكا سيشجعهم على المضي في تحقيق أجندتهم السياسية عبر السبل العنيفة.

المصدر : الصحافة الأميركية