الثورة تلوح في أفق لبنان
آخر تحديث: 2006/12/11 الساعة 12:11 (مكة المكرمة) الموافق 1427/11/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/12/11 الساعة 12:11 (مكة المكرمة) الموافق 1427/11/21 هـ

الثورة تلوح في أفق لبنان

تناولت الصحف البريطانية اليوم الاثنين مواضيع عدة، كان أبرزها ما تراه من ثورة تلوح في أفق لبنان، وتحدثت عن محاسبة بلير، والاستحقاق التركي للانضمام إلى الاتحاد الأوروبي، كما تطرقت إلى ارتفاع حالة التأهب في بريطانيا قبيل أعياد الميلاد.

"
إدارة السنيورة يشار إليها في الصحافة الأميركية على أنها الحكومة المدعومة من قبل أميركا، وهي قبلة الموت لأي زعيم عربي في هذه الأيام
"
فيسك/ذي إندبندنت
اتساع دائرة النزاع
كتب مراسل صحيفة ذي إندبندنت مقالا تحت عنوان "ثورة في الأفق مع توسيع دائرة النزاع" ينقل فيه إصرار الفرقاء في لبنان على مواقفهم، مما ينذر بثورة عارمة في البلاد.

ثم تساءل عما إن كان حزب الله يخطط حقا للانقلاب باسم إيران وسوريا كما أشار رئيس الحكومة فؤاد السنيورة؟ أم أن السنيورة وزملاءه من السنة والمسيحيين والدروز يعملون باسم الأميركيين والإسرائيليين بحسب ما يدعي زعيم حزب الله حسن نصر الله؟

ونبه الكاتب إلى أن إدارة السنيورة يشار إليها في الصحافة الأميركية على أنها الحكومة المدعومة من قبل أميركا، وهي قبلة الموت لأي زعيم عربي في هذه الأيام.

وتابع أنه حتى مؤيدو السنيورة دهشوا من الأعداد الكبيرة التي حشدها حزب الله أمس حين جاء الرجال والنساء معظمهم من المناطق القروية التي تعرضت للدمار في الحرب الأخيرة على لبنان.

وقال فيسك إن الخطر الذي يحدق بالسنيورة هو أن الرسالة التي وجهها نائب زعيم حزب الله نعيم قاسم إلى الدول العربية من "أننا في قلوب السنة العرب جميعهم لا في قلوبكم"، ربما تكون صحيحة، مشيرا إلى أنه كان ثمة تلميح إلى الثورة أمس بقدوم آلاف الشباب والقرويين ليحتشدوا في بيروت.

وتابع أن الأخطر أيضا يكمن في احتشاد العدد الكبير الذي سمح لقاسم وميشال عون بالمطالبة بحكومة مختلفة، مذكرا بمطالبة وليد جنبلاط طلاب الجامعة اللبنانية بالتزام منازلهم للدراسة بعد وقوع مشاجرة بين السنة والشيعة في الجامعة.

محاسبة بلير
وفي إطار التعليق على دراسة لجنة بيكر/هاميلتون الخاصة بالعراق، رجحت صحيفة ذي غارديان في افتتاحيتها أن تؤول تلك الدراسة إلى سلسلة من التحقيقات التي ستكشف الكثير عن الاستعدادات الدبلوماسية والمخابراتية والعسكرية.

غير أن بريطانيا كما تقول الصحيفة لن تشهد مثل تلك التحقيقات والمحاسبات ما دام توني بلير على رأس عمله، مشيرة إلى "أننا مهدنا الطريق أمام الولايات المتحدة لخوض الحرب، والآن نمهد الطريق أمام محاسبة الحكومة البريطانية".

وأعربت الصحيفة عن أسفها لما تراه من غياب لإرادة البرلمان رغم أن لديه النفوذ للقيام بذلك، داعية البرلمان إلى إنشاء لجنة تحقيق خاصة به يقوم عليها بعض الأعضاء الكبار للنظر في قرار الحرب وتداعياتها وتقديم اقتراحات من أجل المستقبل.

واختتمت بالقول إن التاريخ غالبا ما يصنع عبر تبني المسار الذي يجنب الكوارث، لافتة النظر إلى أن الفرصة سانحة هذه المرة لتحويل التحقيق إلى محاكمة حول تصرفات بلير في الشؤون الخارجية.

وفي الشأن التركي وانضمام ذلك البلد إلى الاتحاد الأوروبي قالت صحيفة تايمز في افتتاحيتها إن أنقرة لا تستحق العقاب الذي تفكر فيه أوروبا، مشيرة إلى عزم مؤتمر القمة الأوروبي هذا الأسبوع تجميد أجزاء كبيرة من أجندة التفاوض مع تركيا حتى يقرر الأعضاء الأوروبيون غير ذلك.

وقالت إن التحدي الإسلامي والهوية الآسيوية فضلا عن قربها ومعرفتها بالشرق الأوسط يجعل القضية السياسية والإستراتيجية في تبني انضمام تركيا إلى الاتحاد الأوروبي، أكثر قوة.

ومضت تقول إن دخول تركيا إلى أوروبا يجب أن يكون رهنا بإظهار قدرة الإسلام على التعايش مع الديمقراطية العلمانية، وهو التحدي الذي يصمم المعتدلون فيها على الوفاء به.

30 هجمة متوقعة

"
خطر الإرهابيين في فترة أعياد الميلاد كبير جدا، ومكافحة "الإرهاب الإسلامي" ستدوم 30 عاما على أقل تقدير
"
ريد/ديلي تلغراف
تناولت صحيفة ديلي تلغراف تصريحات وزير الداخلية جون ريد لمحطة "جي أم" أمس حول الهجمات الإرهابية المحتملة في أعياد الميلاد وتأهب الأجهزة الأمنية لذلك.

وقال ريد إن خطر الإرهابيين في تلك الفترة "كبير جدا" وإن مكافحة "الإرهاب الإسلامي" ستدوم 30 عاما على أقل تقدير.

وأكد ريد وجهة نظر جهاز المخابرات البريطاني "أم آي 5" بأن ثمة قرابة 30 مؤامرة إرهابية محتملة ويمكن "للإرهابيين أن يكونوا محظوظين لمرة واحدة فقط".

ومضى يقول "لا يمكن أن نضمن النجاح في وقف الهجمات بنسبة 100%، ولكن الأجهزة الأمنية تقوم بجهود 100%".

المصدر : الصحافة البريطانية