جنود أميركيون في حديثة بالعراق (الفرنسية-أرشيف)
قالت صحيفة لوفيغارو الفرنسية إن الحرب على الإرهاب التي أعلنها الرئيس الأميركي جورج بوش بعد أحداث 11 سبتمبر/أيلول عام 2001، كلفت الولايات المتحدة حتى هذه اللحظة ما يزيد على 437 مليار دولار, مشيرة إلى أن هذا البلد يقاتل الآن على ثلاث جبهات.

وقالت الصحيفة إن هذا المبلغ هائل, ولو وزع بين سكان الولايات المتحدة لكانت مساهمة الفرد الأميركي فيه 1500 دولار تقريبا.

وأضافت أن الحرب على العراق وحدها كلفت حتى الآن 320 مليار دولار، أي بمعدل 200 مليون دولار يوميا، وهو ما يستحوذ على ثلث ميزانية وزارة الدفاع الأميركية سنويا.

أما حرب أفغانستان والحرب العالمية على ما يسمى الإرهاب فإنهما تكلفان يوميا 43 مليون دولار.

وأشارت الصحيفة إلى أن الجنود الأميركيين موجدون حاليا في أكثر من 120 بلدا، في إطار حرب الإدارة الأميركية على ما يسمى الإرهاب.

وأضافت أن عدد القوات الأميركية الجاهزة للتعبئة يصل 1043000 جندي من بينهم 485 ألف جندي تحت الخدمة و206 آلاف من قوات الاحتياط و352 ألف جندي من الحرس الوطني.

ويوجد ما يقارب 368900 جندي أميركي منتشرين في 120 بلدا, يشارك منهم 245861 جنديا أميركيا في عمليات عسكرية على جبهات القتال في العراق وأفغانستان والفلبين وفي بلدان أخرى كثيرة، بحثا عن عناصر تنظيم القاعدة وغيرها من المنظمات التي تعتبرها واشنطن إرهابية.

المصدر : لوفيغارو