المجلس الثقافي البريطاني متهم بتعزيز التطرف ضد بريطانيا
آخر تحديث: 2005/9/25 الساعة 14:19 (مكة المكرمة) الموافق 1426/8/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/9/25 الساعة 14:19 (مكة المكرمة) الموافق 1426/8/22 هـ

المجلس الثقافي البريطاني متهم بتعزيز التطرف ضد بريطانيا

ذكرت صحيفة ديلي تلغراف البريطانية أن المجلس الثقافي البريطاني تعرض لجملة من الاتهامات مفادها أنه يعمل على تغذية التطرف ضد بريطانيا عبر تعزيز مواد ذات صلة قوية بالحرب على العراق.

وقالت الصحيفة إن أعضاء في البرلمان البريطاني أعربوا عن استيائهم من المجلس الذي يتلقى سنويا نحو 180 مليون جنيه إسترليني من أموال دافعي الضرائب لتعزيز صورة بريطانيا عبر البحار، مشيرة إلى أن المجلس قام بتدمير تلك الصورة في الخارج عبر نشره مقالات على موقعه الإليكتروني.

ونقلت ديلي تلغراف مقتطفات من تلك المقالات، منها ما كتب تحت عنوان "نالوا منه" يتهم فيه كاتبه بريطانيا والولايات المتحدة الأميركية باستخدامهما العراق كساحة اختبار للقنابل العنقودية.

وجاء مقال آخر بعنوان "إذاً أين أسلحة الدمار الشامل؟"، يتهم رئيس الوزراء البريطاني والرئيس الأميركي جورج بوش بقتل آلاف الأبرياء وتدمير أقدم حضارة في العالم.

ومن ضمن المقالات التي أثارت غضب الحكومة ذلك المقال الذي جاء بقلم كاتب أردني يصف فيه إسرائيل بدولة اليهود الفاشية.

وقدم رئيس المجلس البريطاني لورد كينوك -وهو زعيم حزب المحافظين السابق- أمس اعتذارا عن تلك المقالات وتعهد بإزالتها من الموقع.

المصدر : ديلي تلغراف