بوش خطر حقيقي على العالم
آخر تحديث: 2005/8/31 الساعة 09:53 (مكة المكرمة) الموافق 1426/7/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/8/31 الساعة 09:53 (مكة المكرمة) الموافق 1426/7/27 هـ

بوش خطر حقيقي على العالم

تعددت اهتمامات الصحف البريطانية الصادرة اليوم الأربعاء فاعتبر معلق في إحداها أن بوش هو الخطر الحقيقي الذي يواجه العالم، وتناولت أخرى قرارا بريطانيا بترحيل "رجل بن لادن في لندن" إلى أميركا, في حين قالت ثالثة إن إعصار كاترينا أعاد نيوأورليانز إلى العصر الحجري, فضلا عن أخبار علمية متفرقة.

"
من السهل فهم مبررات بوش لضرب إيران, إذ يرى في ذلك وسيلة لإعادة بعض المصداقية السياسية التي فقدها نتيجة للمعارضة المتنامية في أميركا للحرب على العراق، بسبب الخسائر الضخمة التي يتكبدها الجيش الأميركي في ذلك البلد
"
بن/غارديان

أزمة خطيرة
كتب توني بن وزير طاقة سابق تعليقا في صحيفة غارديان قال فيه إن إعلان الرئيس الأميركي جورج بوش بأنه لا يستبعد احتمال مهاجمة إيران إذا لم تتخل عن برنامجها النووي، يعني أن الشرق الأوسط يتعرض لأزمة قد تنسي كل الرعب الذي نجم عن الحرب على العراق.

وأشار بن إلى أن أي سلاح تقليدي يطلق على مركز بحث نووي, بغض النظر عما إذا كانت القنابل تصنع هناك أم لا, سيؤدي لا محالة إلى انبعاث إشعاع نووي في الجو تكون له عواقب تشبه عواقب هيروشيما صغيرة.

وقال المعلق إن الأميركيين أنفسهم أطلقوا برنامجا نوويا يمكنهم من استخدام هذه الأسلحة في الفضاء وتطوير القنابل النووية المدمرة للملاجئ واستخدام اليورانيوم المستنفد في العراق, مما يعد انتهاكا لقوانين معاهدة الحد من انتشار الأسلحة النووية, كما أن إسرائيل, التي تمتلك برنامجا نوويا ضخما تحظى بدعم وتمويل ومساندة الولايات المتحدة.

وقال المعلق إن المعارضين لامتلاك إيران وغيرها من البلدان, بما فيها أميركا وبريطانيا وكوريا الشمالية للأسلحة النووية, متفقون على أن الطاقة النووية التي تستخدم لغرض توليد الكهرباء لا تؤدي بالضرورة إلى امتلاك القنبلة النووية.

واعتبر بن أنه من السهل فهم مبررات بوش لضرب إيران, حيث يرى في ذلك وسيلة لإعادة بعض المصداقية السياسية التي فقدها نتيجة للمعارضة المتنامية في أميركا للحرب على العراق بسبب الخسائر الضخمة التي تكبدها الجيش الأميركي في ذلك البلد.

وقال إن بعض السياسيين المرموقين في الولايات المتحدة مقتنعون أن بوش سيهاجم إيران, مشيرا إلى أن الطريقة المتبعة الآن من طرف الإدارة الأميركية تشبه تماما الطريقة التي اتخذتها تلك الإدارة قبيل غزوها للعراق.

"
بريطانيا بدأت إجراءات تسليم خالد الفواز الذي يعتبر القائم مقام بن لادن في لندن, إلى الولايات المتحدة بتهمة ضلوعه في تفجيرات السفارات الأميركية في الشرق الأفريقي
"
تايمز

رجل بن لادن في لندن
كشفت صحيفة تايمز عن أن بريطانيا بدأت إجراءات تسليم المواطن السعودي, خالد الفواز الذي يعتبر القائم مقام بن لادن في لندن, إلى الولايات المتحدة بتهمة ضلوعه في التفجيرات التي استهدفت سفارتي واشنطن في كينيا وتنزانيا عام 1998.

وذكرت الصحيفة أن محاميي الفواز الذين صارعوا خلال السنوات السبع الأخيرة لمنع تسليمه للولايات المتحدة منحوا موعدا أخيرا لتسليم آخر طعن ضد التسليم.

وأشارت إلى أن وزير الداخلية البريطاني تشارلز كلارك سيقرر على إثر ذلك ما إذا كانت عملية التسليم ستتم أم لا.

وفي موضوع مشابه قالت غارديان إن رئيس الوزراء البريطاني توني بلير وافق على تعيين البروفسور طارق رمضان ضمن هيئة تهدف إلى اجتثاث التطرف الإسلامي من بريطانيا.

وقالت الصحيفة إن الولايات المتحدة وفرنسا تحظران دخول رمضان أرضيهما بتهمة تأييده للعنف, كما أن الصحف اليمينية البريطانية شنت حملة ضده.

وذكرت أن بعض المحللين يرون في الخطوة الحكومية إجراء مناهضا للصحف البريطانية الصفراء (تابلويد).

عودة للعصر الحجري
قالت صحيفة ديلي تلغراف إن سكان نيوأورليانز أخبروا أمس بأن الدمار الذي سببه إعصار كاترينا لمدينتهم وما نجم عنه من مضاعفات مروعة قد يغير وجه مدينتهم إلى الأبد.

وقالت الصحيفة إن كاترينا مزق المنطقة وغمر أحياء بأكملها وأدى إلى مقتل الكثيرين, ومع ذلك فإن كل ساعة تمر توحي بأن الأسوأ لا يزال في الطريق.

"
سكان نيو أورليانز أخبروا أمس بأن الدمار الذي سببه إعصار كاترينا لمدينتهم وما نجم عنه من مضاعفات مروعة قد يغيرا وجه مدينتهم إلى الأبد
"
ديلي تلغراف

وأشارت إلى أن البنى التحتية لتلك المدينة من كهرباء وماء وصرف صحي دمرت بشكل شبه كامل, مضيفة أن المنطقة لن تكون صالحة للسكن لأشهر عدة.

وبدورها اعتبرت صحيفة إندبندنت هذه الكارثة "أسوأ كارثة طبيعية" تشهدها أميركا.

أما تايمز فقالت إن عشرات الآلاف من الناس الذين لا يزالون محاصرين في نيوأورليانز يعيشون ظروفا لم يكن أحد يتوقع أن تشاهد في القرن الواحد والعشرين.

وقال مراسل الصحيفة في عين المكان إن البؤس والخوف واليأس تملكت السكان الذين لم يستجيبوا للأوامر بإخلاء بيوتهم قبل أن تحل بها الكارثة.

السباق "الهاتفي"
قالت صحيفة فيننشال تايمز إن شركة مايكروسوفت ستعلن يوم الاثنين القادم شراءها لمؤسسة تليو مما سيوفر لها إمكانية تقديم خدمة جديدة عبر الإنترنت تسمح للمشتركين بالاتصال بالهواتف الأرضية والهواتف المحمولة على حد سواء.

وقالت الصحيفة إن هذه الخطوة تأتي في إطار المنافسة الشديدة بين هذه المؤسسة ومؤسستي ياهو وغوغل اللتين أعلنتا عن تقديم خدمات اتصال تربط بين مستخدمي الحاسوب.

وفي خبر قالت صحيفة سكوتسمان إن المحكمة أصدرت حكما بحبس أنتوني أبلتون وزوجته ثمانية أشهر بسبب إهمالهما لأبنائهما الصغار بينما كانا مستغرقين ليلا ونهارا في ألعاب الكمبيوتر.

وقالت الصحيفة إن الوالدين توقفا عن تقديم



الطعام المناسب وتوفير الكساء ولم ينظفا أولادهم لفترة, مما جعلهم يبدون هزيلين وقذرين ويعانون من مشاكل خطيرة في الأسنان.

المصدر : الصحافة البريطانية