إسرائيل تغتنم فرصة الدعم الدولي
آخر تحديث: 2005/8/28 الساعة 13:03 (مكة المكرمة) الموافق 1426/7/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/8/28 الساعة 13:03 (مكة المكرمة) الموافق 1426/7/24 هـ

إسرائيل تغتنم فرصة الدعم الدولي

تنوعت اهتمامات الصحف الأميركية اليوم الأحد، فبينما تناولت إحداها اغتنام إسرائيل الدعم الدولي لها وتوسيع المستوطنات، استنكرت أخرى تحاشي المسؤولية بشأن الأمن القومي في الولايات المتحدة، فضلا عن قضايا أخرى في مصر وأفغانستان والعراق. 

"
الحكومة الإسرائيلية تسعى لاستغلال الدعم الدولي لعملية الانسحاب من طرف واحد والمضي قدما في التركيز على الضفة الغربية
"
واشنطن بوست
إسرائيل تغتنم الفرص
ففي الشأن الفلسطيني كتبت صحيفة واشنطن بوست تقريرا من مستوطنة معاليه أدوميم تقول فيه إن الحكومة الإسرائيلية تسعى لاستغلال الدعم الدولي لعملية الانسحاب من غزة، والمضي قدما في التركيز على الضفة الغربية التي ترى أهمية دينية وإستراتيجية لها بدلا من ذلك الشاطئ النائي الذي تخلت عنه.

ونقلت الصحيفة عن مسؤولين إسرائيليين قولهم إن المستوطنة ستمتد حتى تصل إلى القدس الشرقية، مشيرة إلى أن الحكومة الأميركية والقادة الفلسطينيين يرون في هذا التوسع تعقيدا للجهود الرامية لولادة دولة فلسطينية قابلة للحياة.

ويرى المسؤولون الفلسطينيون في توسيع أدوميم تبديدا للنوايا الطيبة التي عبرت عنها إسرائيل عبر تفكيك المستوطنات التي أقيمت على أرض صممت لتكون جزءا من دولة فلسطين.

وأوضحت الصحيفة أن سعي رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون لإعادة الثقة بسياسته ينبع من تطيمنات عبر رسالة تلقاها في أبريل/نيسان 2004 من الرئيس الأميركي جورج بوش تضمن لإسرائيل بعض المساعدات وبناء مساكن في مستوطنات الضفة الغربية مثل معاليه أدوميم.

تحاشي المسؤولية

"
تقرير المفتش العام بشأن إخفاقات وكالة المخابرات المركزية قبل هجمات سبتمبر/ أيلول عززت مفهوم تحاشي المسؤولية
"
نيويورك تايمز
كان هذا عنوان افتتاحية صحيفة نيويورك تايمز التي تقول فيها إن تقرير المفتش العام بشأن إخفاقات وكالة المخابرات المركزية قبل هجمات سبتمبر/أيلول عززت مفهوم تحاشي المسؤولية.

وقالت الصحيفة إن التقرير الذي استغرق إنجازه ثلاث سنوات ووجه انتقادات للعشرات من مسؤولي الوكالة بمن فيهم جورج تينيت دون إلقاء المسؤولية على أحد منهم، أرسل سرا إلى الكونغرس حتى لا يتسنى للعامة بمن فيهم ضحايا الأحداث الاطلاع عليه.

ولفتت الصحيفة إلى ضرورة إطلاع الرأي العام على التقرير لمعرفة الأخطاء وإذا ما تم إجراء التعديلات المناسبة عليها.

مصر والإخوان
كان هذا عنوان افتتاحية صحيفة واشنطن تايمز التي قالت فيها إن دعم الإخوان الذي لاح أخيرا في الأفق لانتخابات 7 سبتمبر/أيلول يعكس تأثير الإصلاح الديمقراطي الذي يسانده الرئيس الأميركي جورج بوش في الشرق الأوسط وما وراءه.

وأشارت إلى أنه بينما ينجم عن الإصلاح فوائد طويلة الأمد، فإن الجماعات التي تكن عداوة نسبية للولايات المتحدة قد تحصد النفوذ في نهاية المطاف.

ونبهت الصحيفة إلى أن الديمقراطية الحقيقية في مصر ربما ترتقي إلى حكومة تقصي نفسها عن الولايات المتحدة إن لم تناصبها العداء.

كسب الحرب في العراق

"
إذا ما أراد بوش استعادة الدعم للحرب ينبغي عليه توضيح كيفية إحراز التقدم والفوز بشكل محدد وذلك عبر تبني إستراتيجية محددة
"
بروكس/نيويورك تايمز
كتب ديفد بروكس تعليقا في صحيفة نيويورك تايمز يستنكر فيه غياب الإستراتيجية الواضحة لدى الإدارة الأميركية بشأن الحرب على العراق.

واستعرض الكاتب مقالة كتبها الباحث والمقدم المتقاعد أندرو كريبنفيتش يقترح فيها تبني إستراتيجية قد تؤتي أكلها في العراق.

وتشير الإستراتيجية إلى تأمين الحماية للمدنيين وعدم مطاردة "المتمردين"، وذلك باختيار مدن أساسية والسيطرة عليها ومن ثم إطلاق العنان للموارد الاقتصادية والسياسية حتى تكون منارة يهتدي بها القاصي والداني.

وفي ضوء تدني شعبية الرئيس الأميركي جورج بوش، يقترح الكاتب على الرئيس بوش إذا ما أراد استعادة الدعم للحرب أن يوضح كيفية إحراز التقدم والفوز بشكل محدد وذلك عبر تبني إستراتيجية محددة.

المشاكل الحدودية

"
ينبغي على الولايات المتحدة أن تطالب باكستان بمساندة العملية الديمقراطية في أفغانستان عبر تشديد الأمن على الحدود بين البلدين
"
لوس أنجلوس تايمز
تحت هذا العنوان خصصت صحيفة لوس أنجلوس تايمز افتتاحيتها للحديث عن الشأن الأفغاني، مشيرة إلى أنه ينبغي على الولايات المتحدة أن تطالب باكستان بمساندة العملية الديمقراطية في أفغانستان عبر تشديد الأمن على الحدود بين البلدين.

وألمحت الصحيفة إلى أن صحفيا باكستانيا أشار إلى أن بعض معسكرات التدريب التي أغلقت أعيد فتحها مجددا، مستشهدا بما أدلى به مقاتلون ألقي القبض عليهم بوجود ملاجئ في باكستان كانوا يمرون عبرها ويشنون هجمات على أفغانستان.

وأثنت الصحيفة على القيادة الأميركية والحلفاء لما حققوه من نجاحات في أفغانستان، مشيرة إلى أن الانتخابات القادمة تعد خطوة أخرى على طريق الديمقراطية في البلاد.

المصدر : الصحافة الأميركية