نزار رمضان-الضفة الغربية

 

اهتمت الصحافة الإسرائيلية اليوم الثلاثاء بعدة مواضيع كان أبرزها تصريحات محمود عباس المتعلقة بضرورة حل حماس جهازها العسكري ما دامت تريد دخول الانتخابات، والحديث عن نية عودة بعض قيادات الحركة إلى القطاع, كما تطرقت إلى كارثة بيئية ستصيب الشواطئ الإسرائيلية بعد بناء ميناء غزة، ورضوخ الرئيس مبارك لضغط الشارع المصري، إضافة إلى زيارة بوتين التاريخية لإسرائيل ومواضيع أخرى.

 

"
قادة حماس أكدوا بمجملهم رفض الحركة إلقاء سلاحها ما دام الاحتلال قائما، كما أكدوا أن أصابع مقاتليها ستبقى على الزناد وأن المشاركة في الانتخابات لا تعني التحول إلى حزب سياسي
"
هآرتس
حماس وسلاح المقاومة

اهتمت صحيفة هآرتس في خبرها الرئيس بتصريحات الرئيس محمود عباس (أبو مازن) خلال مؤتمره الصحافي الذي عقد في غزة وخاصة بالأمر الذي يتعلق بموقف حركة المقاومة الإسلامية (حماس) من المقاومة وحمل السلاح بعد الدخول في الانتخابات.

 

وأضافت الصحيفة أن حركة حماس لن يكون أمامها سوى ممارسة العمل السياسي، لكن هآرتس نفسها نقلت تعقيبا لعدد من قيادات حماس الذين أكدوا بمجملهم رفض الحركة إلقاء سلاحها ما دام الاحتلال قائما، كما أكدوا أن أصابع مقاتليها ستبقى على الزناد وأن المشاركة في الانتخابات لا تعني التحول إلى حزب سياسي.

 

عودة قيادة حماس

أشارت صحيفة معاريف الإسرائيلية نقلا عن صحيفة الشرق الأوسط اللندنية إلى أن بعض قيادات حماس سيعودون إلى قطاع غزة بعد انسحاب الجيش الإسرائيلي منها.

 

وأكدت الصحيفة أن من بين الذين سيعودون إلى قطاع غزة الدكتور موسى أبو مرزوق نائب رئيس المكتب السياسي لحماس وفضل الزهار شقيق الدكتور محمود الزهار الذي أبعدته إسرائيل قبل عدة سنوات إلى لبنان، في الوقت الذي أكدت فيه الصحيفة أن رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل لن يعود لأنه ذو أصول عائلية من الضفة الغربية.

 

ميناء غزة

حذرت محافل مهنية في إسرائيل من أن ميناء غزة الذي سيقام بعد الانسحاب سيؤدي إلى تقلص شواطئ إسرائيل، وأشارت معاريف إلى أن بحثا سريا أعد قبل بضعة أيام من قبل مجلس الأمن القومي الإسرائيلي كشف النقاب عن كارثة بيئية ستنشأ جراء بناء هذا الميناء في المكان المخطط لإقامته.

 

وجاء في التقرير أن ذلك سيؤدي إلى توقف الرمال البحرية الرطبة التي تأتي من نهر النيل المصري، وبإقامة هذا الميناء لن يصل هذا النوع من الرمال إلى إسرائيل.

 

ونقلت الصحيفة تحذيرا صدر عن إفليري بوكيا نائبة المدير العام للمجلس القومي في إسرائيل تقول فيه إن توقف وصول الرمال الرطبة من منطقة الجنوب التي تشكل كاسرا للأمواج في الشواطئ الشمالية الإسرائيلية سيؤدي إلى خلل بيئي.

 

مبارك والانتخابات

"
خلال الـ24 سنة من الحكم لم يظهر الرئيس مبارك بهذا المستوى من الطاعة عندما اضطر تحت ضغط حركتي "كفاية" والإخوان المسلمين لإلغاء الاستفتاء الرئاسي واستبداله بالانتخابات 
"
يديعوت أحرنوت
اعتبرت صحيفة يديعوت أحرونوت استجابة الرئيس حسني مبارك لضغوط الشارع المصري والموافقة على تغيير طريقة الانتخابات الرئاسية نوعا من القوة.

 

وأضافت أنه خلال الأربع والعشرين سنة من الحكم لم يظهر الرئيس مبارك بهذا المستوى من الطاعة، مؤكدة أنه تحت ضغط الحركة الشعبية "كفاية" والإخوان المسلمين اضطر إلى إلغاء طريقة الاستفتاء الشعبي في انتخابات الرئيس التي يكون فيها المرشح الوحيد.

 

وأضافت أن هذه الحركات تمكنت من تغيير آلية التفكير لدى الرئيس مبارك، مشيرة إلى أنه رغم كل هذه الضغوط فإن محافل استخبارية في إسرائيل تؤكد أن مبارك سيفوز وبقوة كبيرة.

 

قمة الحوار المشترك

تحت هذا العنوان كتب المدير العام لوزارة الخارجية رون بروشاور مقالة في صحيفة هآرتس يصف فيها الواقع السياسي في المنطقة عقب موت عرفات قال فيه إن رحيل عرفات جلب لإسرائيل خلال الشهرين الأخيرين تيارا من الزائرين رفيعي المستوى، مؤكدا في ذات السياق أن زيارة فلاديمير بوتين غدا ليست مجرد زيارة سياسية فحسب وإنما هي زيارة تاريخية قد تساهم في استقرار المنطقة، وأنها تأتي في إطار تعزيز التفاهم القائم بين إسرائيل وروسيا.

 

"
إسرائيل الفرحة بالانسحاب السوري ستحزن بالامتداد الإيراني، ولهذا فإن موقفها يشبه من يمشي على حبل رفيع وهو في دائرة الخطر المحتم
"
معاريف
تغير قواعد اللعبة

كتب البرفيسور إيتمار رابينوفيتش مقالا في صحيفة معاريف يصف فيه اكتمال الانسحاب السوري بأنه خطوة مهمة نحو الشرق الأوسط بأكمله، مشيرا إلى أن إيران ستحل مكان الوجود السوري من خلال كونها وصية على الطائفة الشيعية، وهذا بدوره سيشكل خطرا على المنطقة وفي مقدمتها إسرائيل.

 

وأكد الكاتب أن إسرائيل الفرحة بالانسحاب السوري ستحزن بالامتداد الإيراني، ولهذا فإن موقفها يشبه من يمشي على حبل رفيع وهو في دائرة الخطر المحتم.

________________

مراسل الجزيرة نت

المصدر : الصحافة الإسرائيلية