اهتمت الصحف العربية اللندنية اليوم الأحد بالقمة العربية في الجزائر، ونشرت إحداها مقالا رأى أن هذه القمة تختلف عن غيرها في كونها الأولى التي تطرح إشكاليات الواقع العربي خارج البنود المعتادة، كما تحدثت عن الأزمة في لبنان، وتطرقت لموضوعات أخرى.

قمة الجزائر

"
لعلها المرة الأولى التي سيكون فيها على قمة عربية أن تعير قدرا أكبر من الاهتمام بالداخل، لكن من غير الفصل بين تداخل السياسات المرتبطة بالأبعاد القومية وامتداداتها الأصلية
"
محمد الأشهب/الحياة
رأى الكاتب محمد الأشهب في مقال له بصحيفة الحياة أن القمة العربية التي ستعقد في الجزائر يوم الثلاثاء المقبل "تختلف عن غيرها في كونها الأولى التي تطرح فيها إشكاليات الواقع العربي خارج البنود المعتادة للقمم العربية".

وقال الكاتب إن الظروف المحيطة بإشكاليات الواقع العربي الراهن "تعني أن التحدي لم يعد متمثلا في مخاطر الجوار الإقليمي من إسرائيل إلى تركيا، وإنما تجاوز ذلك نحو طرح إشكاليات الداخل في الدول العربية".

وخلص الأشهب إلى القول "لعلها المرة الأولى التي سيكون فيها على قمة عربية أن تعير قدرا أكبر من الاهتمام بالداخل، لكن من غير الفصل بين تداخل السياسات المرتبطة بالأبعاد القومية وامتداداتها الأصلية، وفي حال نجاحها في بلورة مشروع التصويت ديمقراطيا داخل الجامعة العربية فإن ذلك سيكون مشجعا لجهة ترسيخ أولى القواعد الديمقراطية في العمل العربي".

انتقادات حادة
وفي نفس الموضوع ذكرت صحيفة الشرق الأوسط أن عمرو موسى الأمين العام للجامعة العربية وجه، خلال الجلسة الافتتاحية للاجتماع الوزاري التحضيري للقمة العربية بالجزائر، انتقادات حادة للدول العربية بسبب عدم دعمها ماديا للجامعة.

وأشارت الصحيفة إلى أن وفد سلطنة عمان برئاسة وزير الخارجية يوسف بن علوي هو الوحيد الذي انتقد الانتقادات التي وجهها موسى للدول العربية.

وعلمت أن موسى سيقدم للقادة العرب تدابير ضد الدول التي لم تسدد حصتها في موازنة الجامعة، وفق ما نص عليه ميثاقها وهو حرمانها من التصويت على القرارات.

"
جريمة اغتيال الحريري وحدت اللبنانيين، فاتحد المسلمون والمسيحيون وطالبوا بما يطالبون به، ولولا هذا الاتحاد لما كانت تلك التظاهرة الضخمة التي شهدتها بيروت
"
صفير/الشرق الأوسط

الأزمة اللبنانية
استبعد البطريرك الماروني مار نصر الله صفير في حوار له بصحيفة الشرق الأوسط وقوع حرب أهلية في لبنان، حيث قال إن "اللبنانيين تعلموا من الحروب وما تجره عليهم من ويلات".

وقال صفير إنه لم يطلب من الرئيس الأميركي جورج بوش أي شي خلال اللقاء الذي جمع بينهما في واشنطن مؤخرا، بل "طلبنا أن يتحرر لبنان، وهذا ما أعلن عنه الرئيس الأميركي".

وفي رده على الانتقادات التي وجهت للزيارة التي قام بها في وقت تشهد فيه لبنان تجاذبات سياسية حادة، قال صفير "هذه الانتقادات تتردد سواء كان بالنسبة إلى المعارضة أو بالنسبة إلى الموالاة، لأن الناس هناك ينتقد بعضهم بعضا، ولكن الأمر هو أن هناك مخلصين للبلد".

وأكد أن جريمة اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الراحل رفيق الحريري وحدت بين جميع اللبنانيين على اختلاف طوائفهم، فاتحد المسلمون والمسيحيون وطالبوا بما يطالبون به، ولولا هذا الاتحاد لما كانت تلك التظاهرة الضخمة التي جرت في شوارع بيروت والتي طالب بموجبها اللبنانيون أن تكون هناك حكومة مستقلة وبلد لا يخضع لأي تأثير خارجي".

دعوى حسبة
ذكرت صحيفة الحياة أن المحكمة الجزئية في الرياض أصدرت أمس حكما على أستاذ اللسانيات في جامعة الملك سعود الدكتور حمزة المزيني بالسجن أربعة أشهر و200 جلدة بناء على دعوى الحسبة التي قدمها ضده الدكتور عبد الله بن صالح البراك الأستاذ المشارك في قسم الثقافة الإسلامية بالجامعة نفسها، ما يثير جدلا في شأن جهة الاختصاص للنظر في قضايا النشر.

وأوضحت الصحيفة أن القضية -وهي الأولى من نوعها التي تنظر فيها المحاكم السعودية- بدأت بعدما رفع البراك دعوى على المزيني بتهمة التشهير والإساءة من خلال مقال نشر في إحدى المطبوعات المحلية، وطالب بمحاكمته شرعا.

وعلمت أن الديوان الملكي أصدر الأربعاء الماضي قرارا بتشكيل لجنة لتطبيق نظام المطبوعات المتعلق بعدم إحالة قضايا النشر إلى المحاكم الشرعية ووجوب إحالتها إلى جهة الاختصاص، وأن وزارة الإعلام قامت صباح أمس بإبلاغ كل الصحف بالقرار الملكي شفويا.

ونقلت الحياة عن مصادر موثوقة في وزارة الإعلام قولها إنها "تعتزم إرسال برقية إلى وزارة العدل تنقض فيها الحكم الصادر ضد المزيني لأنه يخالف المرسوم".


زيارة شارون

"
يمكن اعتبار دعوة شارون لفتة من بوش لدعم حليف وثيق يتعرض لانتقادات عنيفة من المستوطنين الإسرائيليين بسبب خطته للانسحاب من قطاع غزة التي تساندها واشنطن  
"
القدس العربي
نقلت صحيفة القدس العربي عن مصادر في البيت الأبيض قولها إن الرئيس الأميركي جورج بوش سيستضيف رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون بمزرعته في كراوفورد بولاية تكساس لإجراء محادثات الشهر القادم بشأن سبل دفع عملية السلام في الشرق الأوسط.

وقالت الصحيفة إن البيت الأبيض كان قد أعلن في تقارير سابقة أن زيارة شارون ستكون الأولى التي يقوم بها إلى مزرعة بوش في تكساس بعد حوالي عشر زيارات إلي البيت الأبيض منذ تولي منصبه عام 2001.

وأضافت أنه يمكن اعتبار الزيارة لفتة من بوش لدعم حليف وثيق يتعرض لانتقادات عنيفة من المستوطنين الإسرائيليين بسبب خطته للانسحاب من قطاع غزة التي تساندها واشنطن.

وأشارت القدس العربي إلى أن العادة جرت أن يستخدم بوش الاجتماعات في مزرعته الخاصة إما للتعبير عن الحفاوة بحلفاءه المهمين أو لخطب ود الآخرين.

المصدر :