موفاز يقرر تقصير مدة إخلاء المستوطنات
آخر تحديث: 2005/3/13 الساعة 13:55 (مكة المكرمة) الموافق 1426/2/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/3/13 الساعة 13:55 (مكة المكرمة) الموافق 1426/2/2 هـ

موفاز يقرر تقصير مدة إخلاء المستوطنات

نزار رمضان - الأراضي المحتلة

تناولت الصحف الإسرائيلية اليوم عدة موضوعات، فقد أبرزت قرار وزير الدفاع الإسرائيلي تقصير مدة إخلاء المستوطنات، والتحذير من مواجهة حركة حماس وحزب الله، ورفض شارون الحديث عن الحدود النهائية للدولة الفلسطينية، ولقاء بيريز مع عدد من القادة بينهم رئيس أفغانستان وملك المغرب، وتوجه رئيس الكنيست إلى القاهرة.

"
موفاز قرر تقصير مدة إخلاء المستوطنات لفترة تتراوح بين ثلاثة وأربعة أسابيع بسبب التخوف الكبير من العنف الشديد بين المستوطنين وقوات الأمن الإسرائيلية الذي قد يتفاقم كلما طالت مدة الإخلاء
"
معاريف

تقصير مدة الإخلاء
ذكرت صحيفة معاريف في خبرها الرئيسي أن وزير الدفاع الإسرائيلي شاؤول موفاز قرر تقصير مدة إخلاء المستوطنات لفترة تتراوح بين ثلاثة إلى أربعة أسابيع.

وقالت الصحيفة إن السبب وراء هذا القرار ينبع من "التخوف الكبير من العنف الشديد بين المستوطنين وقوات الأمن الإسرائيلية والذي قد يتفاقم كلما طالت مدة الإخلاء".

وتابعت أن موفاز ورئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون "معنيان بتقصير الفترة العاصفة قدر الإمكان".

وأضافت أن من أسباب تقصير المدة أيضا هو وقف النار مع الفلسطينيين والذي سيسمح حسب التقدير بتنفيذ خطة فك الارتباط بسرعة أكبر مما كان مخططا في البداية، وذلك لأن قسما كبيرا من القوات التي كان يفترض أن تشكل لتنفيذ الخطة مع الفلسطينيين سيكون بوسعها المشاركة في الإخلاء نفسه.

وأشارت معاريف إلى أن هناك أمر آخر هو عدم هدم منازل المستوطنات كما خطط له في البداية، وتسليمها بالكامل للفلسطينيين "كبادرة حسن نية".

قاعدة الإرهاب
قال الكاتب تسافي بارئيل في مقال له تحت عنوان "مفاوضات مع قاعدة الإرهاب" بصحيفة هآرتس إنه "في ظل الحديث عن تصفية قاعدة الإرهاب فإن القيادة الفلسطينية بالإضافة إلى إسرائيل يعلمون أنه ليس هناك مفر من التعاون مع هذه التنظيمات التي تملك حق النقض للعنف ضد مسيرة السلام".

وأضاف بارئيل أنه "مثلما هو الأمر في لبنان، فهو أيضا في الضفة والقطاع فهناك تنظيمات مسلحة ومتمردة تعتبر جزءا لا يتجزأ من النسيج الاجتماعي والسياسي، فليس من الممكن شن حرب بلا هوادة ضدهم لأن المواجهة الإسرائيلية ضد حماس والمواجهة الأميركية ضد حزب الله ستعززان هذين التنظيمين لأنهما جزء من النسيج الاجتماعي".

لا حدود نهائية

"
من المتوقع أن يعلن شارون لبوش خلال لقائهما في منتصف شهر أبريل/ نيسان المقبل أن إسرائيل تعارض طلب الفلسطينيين البدء بالمفاوضات على الحدود النهائية للدولة الفلسطينية
"
هآرتس
أشارت الصحيفة ذاتها إلى أنه من المتوقع أن يعلن رئيس الحكومة شارون للرئيس الأميركي جورج بوش خلال لقائهما في منتصف شهر أبريل/ نيسان المقبل أن إسرائيل تعارض طلب السلطة الفلسطينية للبدء في المفاوضات على الحدود النهائية للدولة الفلسطينية، حيث بدأ عباس اتصالات دولية للحدث عن الحدود النهائية.

وقالت هآرتس إن الفلسطينيين "يخشون أن الحل المؤقت يعني مواصلة بناء الجدار الفاصل وبناء المزيد من المستوطنات في الضفة الغربية" على ضوء إخلاء المستوطنات في قطاع غزة وشمال الضفة.

بيريز وكرزاي
أبرزت صحيفة معاريف خبر مصافحة شمعون بيريز زعيم حزب العمل للرئيس الأفغاني حامد كرزاي والتحدث معه، مضيفة أن الرجلين التقيا في إطار المؤتمر الدولي لمكافحة الإرهاب المنعقد حاليا في مدريد.

وأوضحت أن بيريز التقى أيضا عددا من القادة بينهم ملك المغرب محمد السادس الذي أعرب عن أمله في أن تنشأ قريبا الظروف لتطبيع العلاقات مع إسرائيل.

ريفلين إلى القاهرة
أفادت صحيفة يديعوت أحرونوت أن رئيس الكنيست رؤوفين ريفلين سيلتقي قريبا في القاهرة سياسيين عربا وذلك في مؤتمر لبرلمانيين من دول أوروبا والبحر الأبيض المتوسط بناء على دعوة من رئيس البرلمان المصري فتحي سرور.

وقالت الصحيفة إن ريفلين سيلتقي رئيس البرلمان المصري ورؤساء برلمانات من دول عربية أخرى.
___________________
مراسل الجزيرة نت

المصدر : الصحافة الإسرائيلية
كلمات مفتاحية: