الاحتلال يواصل البناء بالمستوطنات
أفادت صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية الصادرة اليوم الأربعاء أن وزير الدفاع شاؤول موفاز أعطى الضوء الأخضر لبناء 249 مسكنا، وإقامة 50 أخرى متنقلة جديدة في ثلاث مستوطنات بالضفة الغربية.

وقالت إن الوزير وافق على بناء 200 مسكن في معالي أدوميم أكبر مستوطنة بالضفة الغربية تقع قرب القدس الشرقية، و49 مسكنا آخر في نوقديم قرب بيت لحم إلى جانب إقامة 40 منزلا متنقلا بمستوطنة أرييل شمال الضفة.

وأوضحت الصحيفة موفاز أعلن قراره هذا الأسبوع الماضي لمسؤولين من المستوطنين، للحصول على دعمهم بالانتخابات التمهيدية لليكود والتي ستنظم يوم 19 ديسمبر/كانون الاول لانتخاب رئيس للحزب.

لكن في هذه الأثناء -تقول يديعوت أحرونوت- إن الوزير غادر ليكود لينضم إلى حزب كاديما (إلى الأمام) الذي أسسه رئيس الوزراء أرييل شارون.

وتشير إلى أن مكتب موفاز لم يؤكد ولم ينف هذه المعلومات، وأن وزارة الإسكان كانت قد طلبت الشهر الماضي استدراج عروض لبناء 350 مسكنا إضافيا بمعالي أدوميم التي تضم 28 ألف نسمة.

وتذكر بأن خارطة الطريق آخر خطة دولية للسلام، تنص على أن توقف إسرائيل الاستيطان وتفكك المستوطنات العشوائية التي بنيت بدون موافقة الحكومة.

إلا أن رئيس الحكومة أكد مرات عدة أنه يريد تأمين اتصال جغرافي بين معالي أدوميم والقدس الشرقية التي ضمتها إسرائيل.

المصدر : الفرنسية