أسرى القاعدة وطالبان بغوانتانامو
قالت صحيفة الوطن السعودية اليوم الثلاثاء إن أسرة المعتقل جمعة الدوسري رفضت رواية تتحدث عن انتحاره وتسربت لوسائل الإعلام العربية والأميركية، حيث تكشفت معلومات أفصح عنها شقيق المعتقل للمرة الأولى حول ظروف لقاء المحامين بجمعة وأنه تعرض للتهديد بالتصفية من قبل سجانيه.

ونقلت عن خالد شقيق المعتقل أن جمعة أخبر المحامي جوشوا كولانجلو براين بأنه تلقى تهديدات من قبل السجانين بتصفيته إذا كشف عن معلومات تتعلق بالحالة السيئة التي يمر بها في زنزانته، إلا أن جمعة ذكر برسالته التي بعثها مع المحامي معلومات أسوأ من توقعاتهم لذا فإنهم يحاولون الآن الانتقام منه وتصفيته.

وأضاف: إني لا أستغرب أن يدس له السم بعيادة المعتقل وإن ما حدث كان مسرحية مفبركة لإظهاره وكأنه أقدم على الانتحار خاصة وأن ما تحدث به للمحامي كان مسجلا بأجهزة مراقبة كما روى جمعة.

وأشار خالد الدوسري إلى أنه كان ينوي أن يحيط هذه المعلومات بسرية خوفا من تأثر الأسرة، إلا أن كل من عرف جمعة لا يمكن أن يصدق فرضية انتحاره أو يرضى بها.

من جهة أخرى حصلت الوطن على وثيقتين قانونيتين تصوران تفاصيل ما قيل عنه محاولة انتحار، وتوضحان الوضع القانوني الراهن للمعتقل.

وأوضح الدوسري بعد اطلاعه عليها أنها تحوي ما يزيد من علامات الاستفهام والتعجب حول ظروف الواقعة، إلا أنها تكشف حقيقة أن شقيقه تعرض لمحاولة قتل وليس انتحار مدللا بجملة من الأسباب وحملا الإدارة الأميركية مسؤولية ذلك.

المصدر : الوطن السعودية