الجلبي: لا لاستخدام العراق قاعدة للمتشددين الأجانب
آخر تحديث: 2005/11/7 الساعة 11:26 (مكة المكرمة) الموافق 1426/10/6 هـ
اغلاق
خبر عاجل :روحاني: سنتصدى بحزم لأي طرف ينتهك الاتفاق النووي مع إيران
آخر تحديث: 2005/11/7 الساعة 11:26 (مكة المكرمة) الموافق 1426/10/6 هـ

الجلبي: لا لاستخدام العراق قاعدة للمتشددين الأجانب

الجلبي: لا لاستخدام العراق قاعدة لزعزعة استقرار الجيران
قال أحمد الجلبي نائب رئيس الوزراء العراقي في تصريحات لصحيفة فاينانشال تايمز البريطانية نشرت اليوم الاثنين، إنه يتعين على العراق أن يبذل المزيد من أجل الحيلولة دون استخدام البلاد قاعدة للمتشددين الأجانب الذين يسعون إلى زعزعة استقرار جيرانه.

واعترف بالمخاوف المشروعة لإيران بشأن جماعة مجاهدي خلق المعارضة لها والتي تعمل بالعراق وتدرجها واشنطن ضمن المنظمات الإرهابية، كما يوجد قلق تركي بشأن القواعد الموجودة شمال العراق والتي يديرها حزب العمال الكردستاني المحظور.

وأضاف الجلبي أنه "يجب أن نعزز البند في دستورنا الذي يقول إنه يتعين على العراق ألا يكون نقطة عبور أو قاعدة لزعزعة استقرار الجيران".

ويشكو الزعماء الأتراك من أن حزب العمال يتمتع بملاذ آمن في جبال شمال العراق، والتي يوجه منها قادة المتمردين العمليات داخل تركيا.

وتذكر الصحيفة أنه بعد أكثر من 20 عاما من الصراع، أخفقت القوات التركية في أن تخمد بشكل كامل الحملة المسلحة التي يشنها العمال الكردستاني من أجل الحكم الذاتي جنوب شرق البلاد الذي تقطنه أغلبية كردية.

وبشأن إيران قال الجلبي إن طهران وافقت على دراسة مقترحاته لقيام ممثلين بريطانيين وإيرانيين وعراقيين، بإجراء تحقيق في أعمال العنف التي وقعت بمدينة البصرة في الآونة الأخيرة.

وأوضح أن لندن زادت من حدة التوتر بالمنطقة باتهامها طهران بمساعدة مسلحين عراقيين في زرع قنابل أدت إلى قتل جنود بريطانيين، وأشار وفقا لتقرير فايننشال تايمز إلى أن إيران ألهبت أيضا الموقف بمزاعم تأييد بريطانيا لانفصاليين عرب متشددين جنوب غرب إيران.

المصدر :