ذكرت صحيفة ذي غارديان البريطانية أن المطرب الأميركي الشهير مايكل جاكسون وصف اليهود في مكالمة هاتفية سجلت له قبل عامين، بأنهم طفيليون وأنهم حاكوا مؤامرات ضده لإفلاسه.

ويقول جاكسون في المكالمة "إنهم يمتصوني، وقد نفد صبري.. فهم بدؤوها مع أكثر الأشخاص شهرة في العالم لجمع الأموال. إنها مؤامرة، فاليهود يقومون بذلك عن قصد".

ونقلت الصحيفة عن المدير القومي لعصبة مناهضة تشويه السمعة التي تعمل ضد مناهضة السامية قوله "إنه لأمر محزن أن يتأثر جاكسون بأفكار نمطية إزاء اليهود كلاهثين وراء المال ومتلاعبين".

وكان برنامج "غود مورنينغ أميركا" الإذاعي، بث محتوى مكالمة جاكسون التي تم تسجيلها قبل عامين، مشيرة إلى أن محامي كبيري مستشاري جاكسون ديتير وايزنر ومارك تشافل يقيمان دعوى قضائية ضد المطرب الشهير في لوس أنجلوس بقيمة 64 مليون دولار بتهمة الغش وانتهاك العقود.

ومن جانبه لم ينكر بريان أوكسان محامي جاكسون بأن الصوت يعود لموكله، ولكنه أكد أن المحادثة سجلت بدون إذن مسبق.

المصدر : غارديان