اللوم المتبادل لن يجفف الدموع في باكستان أو الهند
آخر تحديث: 2005/11/2 الساعة 14:44 (مكة المكرمة) الموافق 1426/10/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/11/2 الساعة 14:44 (مكة المكرمة) الموافق 1426/10/1 هـ

اللوم المتبادل لن يجفف الدموع في باكستان أو الهند

تركز اهتمام الصحف البريطانية الصادرة اليوم الأربعاء على ثلاثة مواضيع أساسية، إذ قالت إحداها إن لعبة الإنحاء باللائمة لن تجفف الدموع في باكستان ولا في الهند, وتحدثت أخرى عن الضغوط التي يتعرض لها الوزير البريطاني ديفد بلانكت لحمله على الاستقالة، ولاحظت ثالثة أن إيران تطهر دبلوماسيتها من الإصلاحيين.

"
التصريحات اللاذعة الأخيرة  لوزيري خارجية الهند وباكستان  بشأن طبيعة المساعدات الإنسانية، إضافة إلى الانبعاث المريب للناشطين الإسلاميين في إغاثة منكوبي الزلزال  وانفجارات نيودلهي،   ساهمت كلها في تعكير الأجواء بين البلدين
"
ديلي تلغراف
لعبة توجيه اللوم
قالت صحيفة ديلي تلغراف إن الكوارث الطبيعية غالبا ما تقرب الأطراف المتقاتلة من بعضها بعضا، لكن آمال التقارب بين الهند وباكستان التي قواها الزلزال الذي ضرب إقليم كشمير المتنازع عليه بين الطرفين الشهر الماضي، بدأت تتبدد بعد التفجيرات التي عرفتها العاصمة الهندية نيودلهي هذا الأسبوع.

وذكرت الصحيفة أن وقف الانهيار الكامل لتلك العلاقات يتطلب الآن تغييرات سياسية مهمة من كلا الطرفين إضافة إلى ضغط متواصل من الدبلوماسية الدولية.

وأشارت إلى أن التصريحات اللاذعة لوزيري خارجية البلدين بشأن طبيعة المساعدات الإنسانية، إضافة إلى الانبعاث المريب للناشطين الإسلاميين في جهود إغاثة منكوبي زلزال كشمير وانفجارات نيودلهي، كلها أمور ساهمت في تعكير الأجواء بين الطرفين.

وأنحت الصحيفة باللوم في عدم حل مشكلة كشمير التي تعكر العلاقات بين البلدين إلى إصرار الهند، التي تثق الآن بأنها أقوى بكثير من باكستان، على اشتراط تحقيق ما سمته "إجراءات بناء الثقة" مع باكستان قبل القبول بالتفاوض بشأن حل هذه المشكلة.

مطالبة بالاستقالة
قالت ديلي تلغراف إن وزير العمل البريطاني ديفد بلانكت اختار وقتا سيئا للمخاطرة بإغضاب رئيس وزرائه توني بلير عندما قال البارحة إنه لا ينوي الاستقالة على الإطلاق.

لكن صحيفة إندبندنت اعتبرت أن بلير ربما سيضطر للمرة الثانية خلال عام واحد لإجبار بلانكت على الاستقالة.

وذكرت الصحيفة أن بلانكت يواجه أسئلة من أعضاء محافظين في البرلمان البريطاني حول أي دور محتمل له في مساعدة إحدى المنظمات التي تحاول الحصول على تمويل حكومي لبناء ثانوية يهودية في حي نيو برنت في لندن.

وعن الموضوع ذاته قال جوناثان فريدلاند في صحيفة غارديان إنه لا أحد يعرف ما يختلج في صدر بلانكت لكن الوقع الخارجي لذلك جلي للعيان, معتبرا أن مصداقية هذا الوزير كسياسي مستقل ونزيه قد تلاشت، مشبها قصته بما أسماها الرحلة الغريبة لحزب العمال نفسه خلال عقدين من الزمن.

"
تطهير الدبلوماسية الإيرانية من الإصلاحيين مؤشر على التشدد المتزايد والاستفزازي للسياسة الخارجية الإيرانية
"
تايمز
تطهير من الإصلاحيين
كشفت صحيفة تايمز أن الرئيس الإيراني الجديد محمود أحمدي نجاد أصدر أوامره بتطهير الدبلوماسية الإيرانية من السفراء الذين يعتبرهم متحررين أكثر من اللازم مقارنة بسياسة إدارته.

وذكرت الصحيفة في هذا الإطار أن 20 رئيس هيئة دبلوماسية إضافة إلى مجموعة من الدبلوماسيين المرموقين الآخرين تم استبعادهم في أكبر عملية تغييرات تشهدها إيران منذ قيام الثورة عام 1979.

وقالت إن المجموعة تضم السفراء الإيرانيين في كل من لندن وباريس وبرلين، إضافة إلى ممثل إيران في الهيئات التابعة للأمم المتحدة في جنيف.

ونقلت الصحيفة عن مسؤولين إيرانيين وغربيين قولهم إنهم يخشون أن يكون التطهير علامة على التشدد المتزايد والاستفزازي للسياسة الخارجية الإيرانية، مشيرة إلى أن التقارب الإيراني الغربي الذي حدث خلال العشر سنوات الأخيرة قد تلاشى الآن في ظل السياسة الجديدة لأحمدي نجاد.

"
الإدارة الأميركية لفقت وتلاعبت بالمعلومات الاستخباراتية لإقناع الرأي العام بغزو العراق، كما حاولت تدمير كل الذين تجرؤوا على الوقوف في وجهها
"
فايننشال تايمز
جلسة مغلقة
ذكرت صحيفة فايننشال تايمز أن الأعضاء الديمقراطيين في مجلس الشيوخ الأميركي أجبروا الكونغرس أمس على عقد جلسة مغلقة للمطالبة بإكمال التحقيق الذي وعد به بشأن إساءة استخدام المعلومات الاستخبارية من طرف البيت الأبيض خلال محاولته إقناع الرأي العام بغزو العراق.

ونقلت الصحيفة عن زعيم الديمقراطيين في المجلس قوله إن اتهام سكوتر ليبي يفتح نافذة على حقيقة المجريات "فالإدارة الأميركية لفقت وتلاعبت بالمعلومات الاستخباراتية لإقناع الرأي العام بهذا الغزو، كما حاولت تدمير كل الذين تجرؤوا على الوقوف في وجهها".

وفي موضوع متصل ذكرت إندبندنت أن جنديا أميركيا يحاكم الآن بتهمة قتل أحد قادته في العراق، مشيرة إلى أن هذه هي المرة الأولى التي تجرى فيها محاكمة من هذا القبيل رغم أنها كانت شائعة خلال حرب فيتنام.

المصدر : الصحافة البريطانية