أغلب المعدات العسكرية الأميركية بكوريا الجنوبية معطلة
آخر تحديث: 2005/10/6 الساعة 11:17 (مكة المكرمة) الموافق 1426/9/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/10/6 الساعة 11:17 (مكة المكرمة) الموافق 1426/9/4 هـ

أغلب المعدات العسكرية الأميركية بكوريا الجنوبية معطلة

أفادت صحيفة واشنطن بوست الأميركية أن غالبية التجهيزات العسكرية الأميركية المنتشرة في كوريا الجنوبية لاسيما الدبابات والآليات المدرعة والمدفعية، كانت معطلة حتى فترة خلت بسبب طلبيات كبرى من المعدات صدرت من العراق وأفغانستان وكذلك بسبب سوء صيانتها.

وقالت إنه حسب تفتيش أجرته الأجهزة المختصة فإن 80% من الأسلحة الثقيلة والمعدات القتالية "لم تكن في وضع يسمح لها بأداء مهمتها بشكل كامل" في أكتوبر/تشرين الأول 2004.

ونقلت عن وثائق رسمية مصنفة سرية ووثائق أخرى أن المفتشين أحصوا هذه المشاكل وبينها مدافع مصدعة أو محركات معطلة، ودبابات تتطلب إصلاحات كبرى في محركاتها.

وأعلن الجيش الأميركي للصحيفة أنه منذ ذلك الوقت تولى معالجة القضية بجدية، وأنه تمت تسوية هذه المشاكل.

وذكرت واشنطن بوست أن نوعية المخزون العسكري بكوريا الجنوبية بدأت بالتراجع، بينما كان الجيش الأميركي يسعى جاهدا لتلبية احتياجات العمليات العسكرية بالعراق وأفغانستان.

وأوردت -ضمن تقرير رسمي لم ينشر- أنه حتى الآونة الأخيرة كانت التجهيزات بكوريا الجنوبية تعتبر أكبر مخزون للمعدات العسكرية خارج الولايات المتحدة.

المصدر : واشنطن بوست