ناشط سوري يتعرض للضرب من قبل مجهولين
آخر تحديث: 2005/10/21 الساعة 10:28 (مكة المكرمة) الموافق 1426/9/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/10/21 الساعة 10:28 (مكة المكرمة) الموافق 1426/9/19 هـ

ناشط سوري يتعرض للضرب من قبل مجهولين

المنظمة العربية لحقوق الإنسان في دمشق - سوريا
أوردت صحيفة القدس العربي اليوم الجمعة خبرا جاء فيه أن المحامي السوري والناشط المعروف في حقوق الإنسان أنور البني أصيب بجروح في رأسه وعينيه أمس الخميس بعد تعرضه لضرب شديد من قبل ثلاثة مجهولين في أحد شوارع دمشق.
 
وقالت الصحيفة إن البني تعرض وهو داخل سيارته لضرب شديد وإيذاء جسدي في رأسه وعينيه من قبل ثلاثة أشخاص، وإن الاعتداء حصل في العاصمة السورية بالقرب من منزل البني، حيث كان المجهولون الثلاثة يركبون دراجتين ناريتين ولاذوا بالفرار.
 
وأدان المحامي خليل معتوق في بيان هذا السلوك البربري الذي يأتي بعد فشل محاولة جرت منذ أسبوعين في قصر العدل بدمشق للإساءة للمحامي البني بتهمة ملفقة له.
 
وقال معتوق إن سلوك البعض الذي وصل إلي هذا المستوى من الوحشية لن يثني هؤلاء النشطاء عن متابعة الدفاع عن قضايا شعبهم ووطنهم، داعيا جميع الشرفاء والديمقراطيين إلى التضامن مع نشطاء حقوق الإنسان في سورية وبذل ما بوسعهم لضمان الحماية لهم من أي أذى.
 
وكانت المنظمة العربية للدفاع عن حقوق الإنسان قد اتهمت مؤخرا السلطات السورية بالضغط على البني ومحاولة النيل من سمعته، كما اتهمتها باختلاق حادثة وقعت في قصر العدل بدمشق في التاسع من تشرين الأول/أكتوبر حين ارتمت امرأة على الأرض وبدأت الصراخ متهمة المحامي البني الذي كان موجودا إلى جانبها بضربها.
 
وأدانت المنظمة السورية لحقوق الإنسان الاعتداء بالضرب، الذي تعرض له المحامي أنور البني من قبل خارجين عن القانون، حينما أوقفوا سيارته عنوة وأخرجوه منها وأوسعوه ضربا، وطالبت بتحقيق نزيه في الحادثة، وتقديم المسؤولين عنها إلى المحاكمة منعا لتكرار مثل هذه الاعتداءات مستقبلا.
المصدر : القدس العربي